8 قضاة صلح يؤدون اليمين القانونية أمام مجلس القضاء الأعلى الانتقالي

رئيس مجلس القضاء الأعلى لـوطن: لدينا 228 قاضياً ونخطط لرفع عدد القضاة إلى 300 مع بداية 2021

14.10.2020 01:38 PM


وطن: أدى 8 من قضاة الصلح الجدد اليمين القانونية، اليوم الأربعاء، أمام رئيس وأعضاء مجلس القضاء الأعلى الانتقالي، بموجب مرسوم رئاسي صادر بتاريخ 23/9/2020، بناء على تنسيب مجلس القضاء الأعلى الانتقالي.

وجرى تعيين هؤلاء القضاة بموجب مسابقة قضائية سبق وأعلنها مجلس القضاء الأعلى الانتقالي ضمن خطته لرفع أعداد القضاة في المحاكم النظامية إلى 300 قاض، مع بداية العام المقبل، استجابةً للزيادة المستمرة في أعداد الدعاوى الواردة للمحاكم النظامية الفلسطينية.

وقال رئيس المحكمة العليا رئيس مجلس القضاء الأعلى الانتقالي، المستشار عيسى أبو شرار لـوطن، إن عدد القضاة الذين تم تعيينهم منذ تعيين المجلس الانتقالي نحو 38 قاضيا، وما زال هناك نقص في عدد القضاة سواء على مستوى محكمة الصلح او محكمة البداية او على مستوى المحكمة العليا، ونحاول تدريجيا التغلب على هذا النقص.

وأضاف أبو شرار "سيتم الاعلان تدريجيا عن مسابقة قضائية خلال الايام القليلة المقبلة وسنعمل على سد النقص في عدد القضاة حتى نهاية العام الجاري، ونتمنى ان يكون هناك اعتمادات مالية لنتمكن من تعيين قضاة جدد بداية العام القادم".

وأكد أبو شرار أنه يتوجب أن يكون عدد القضاة في المحاكم النظامية 300 قاضٍ، لكن عدد القضاة العاملين في القضاة يبلغ 228 قاضيا، بالاضافة الى القضاة الذين تم انتدابهم خارج القضاء ولم يعودوا صالحين للعمل القضائي ويتوجب سد النقص المرتب على انتدابهم.

وأوضح أنه يتوجب علينا أن نرفع عدد القضاة حتى يصبح 300 قاضٍ على الأقل حتى نهاية العام القادم.

وبخصوص المسابقة القضائية، أشار إلى أنه سيتم نشر شروط المسابقة القصائية وسيتم عرضها على مجلس القضاء الاعلى وستشكل لجنة لها.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير