خلال اطلاق دراسة "تقييم الاثار الاقتصادية والاجتماعية للمشروعات الممولة من مؤسسة فاتن "

الجيوسي لوطن : " فاتن " لعبت دوراً كبيراً طيلة السنوات الماضية في العمل التنموي وخلق الفرص وتشجيع الاستثمار ومحاربة الفقر والبطالة

13.10.2020 03:36 PM

وطن للانباء : على مدار عامٍ كاملٍ انخرط المعهد العربي للتخطيط في الكويت بالعمل على إعداد دراسة استشارية خاصة لتقييم الأثار الاقتصادية والاجتماعية للمشروعات الصغرى والصغيرة والممول من قبل المؤسسة الفلسطينية للاقراض والتنمية " فاتن " .

الدراسة أُسدل الستار عنها اليوم خلال عقد جلسة نقاشٍ عبر الانترنت بين رام الله والكويت وذلك بسبب الظروف التي فرضتها جائحة " كورونا ".

واكد أنور الجيوسي المدير العام للمؤسسة الفلسطينية للاقراض والتنمية – فاتن أن الدراسة التي تم العمل عليها مهمة جداً وهي دراسة كبيرة وواسعة وشاملة ، كما انها لامست كل ابعاد التنمية في فلسطينة ، مشيرا في الوقت ذاته الى ان مؤسسة " فاتن " .

كما أشار الجيوسي خلال حديثه لوطن انه عندما تم الاطلاع على الدراسة التي قامت باعدادها جهة دولية عربية مستقلة ممثلة بالمعهد العربي للتخطيط في الكويت  وبقيادة خبير دولي في المشروعات الصغيرة والمتوسطة ، وجدنا أنه بالفعل كم كانت لعبت مؤسسة فاتن دورا كبيرا في العمل التنموي وفي خلق فرص العمل وفي الاستثمار وفي التعليم والصحة وكذلك تحسين الدخل ومحاربة الفقر والبطالة ، كما انها عملت على تعزيز المشاريع الصغيرة والمنزلية .

كما اكد الجيوسي ان الدراسة باتت تمثل اداة علمية للمختصين في المشاريع الصغيرة ، وهي من افضل الدراسات التي تم انجازها في فلسطين بخاصة وانها لامست كل الابعاد التنموية .

من جانبه اثنى المدير العام للمعهد العربي للتخطيط في الكويت بدر عثمان مال الله على تجربة عمل فاتن طيلة السنوات الماضية ، مؤكدا ان الدراسة اثبتت حجم العمل والجهد الكبير الذي تبذله مؤسسة فاتن في فلسطين بخاصة فيما يتعلق بدعم المشاريع الصغيرة ومتناهية الصغر .

كما ابدى مال الله اعتزازه بالعلاقة التاريخية والاخوية بين الفلسطينيين والكويتيين ، مؤكدا انه في كل مرة كان تطأ اقدامه ارض فلسطين كان يشعر انه في بيته الثاني ، وانه دائما كان داعما ومتحيزا للفلسطينيين عبر التاريخ .

بدوره اكد  مساعد المدير العام للشؤون المالية في مؤسسة فاتن محمد عواودة لوطن أن الدراسة اخذت بشكل اساسي البيانات المالية وبيانات المقترضين لعشر سنوات منذ عام 2010 ولغاية العام 2020 ، حيث استمر العمل على الدراسة لمدة عامٍ كامل مؤكدا ان طواقم المعهد العربي للتخطيط زارت فلسطين أكثر من مرة واطلعت عن قرب كل الملفات والبيانات المطلوبة من اجل إعداد الدراسة .

كما أكد عواودة ان الدراسة ممولة بالكامل من قبل المعهد العربي للتخطيط وذلك من أجل ضمان استقلاليتها وشموليتها ، مشيرا في الوقت ذاته الى ان مؤسسة " فاتن " بدأت منذ اليوم الاول لاستلامها نتائج الدراسة بالعمل على ما جاء فيها من توصيات وذلك بهدف تحسين الخدمة التي نقدّمها .

واشار عواودة الى أن الدراسة خرجت بمجموعة من التوصيات لعل ابرزها ضرورة وجود استراتيجية وطنية لتنمية المشروعات متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة ، والاء مزيد من الاهتمام للمشروعات التي قد تساهم زيادة الصادرات والاحلال محل المستوردات وضرورة المساعدة في مواجهة التحديات التي تواجه هذه المشروعات الى جانب استمرار السعي المستمر لضمان استدامة التمويل المقدم لقطاع المشروعات متناهية الصغر والصغيرة .

يشار الى ان مؤسسة " فاتن " تأسست في العام 1999 ، وأولى مؤسسات الإقراض التي حصلت على ترخيص من سلطة النقد الفلسطينية العام 2014 ، كما حصلت المؤسسة في تصنيفها المالي على درجة (A) وهي درجة ممتازة ضمن التصنيفات السته المعتمدة عالمياً ، كما نالت المؤسسة العديد من الجوائز أبرزها  "جائزة القيادة " على مستوى الوطن العربي .

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير