طلبنا 100 الف جرعة من لقاح الانفلونزا الموسمي وانصح المواطنين به

الصحة لوطن: أزمة نقص مواد فحص كورونا في طريقها للحل الاسبوع المقبل والفحوصات تقتصر حاليا على من لديهم اعراض والمسافرين

28.09.2020 10:31 AM

رام الله - وطن: قال علي عبد ربه مدير عام ديوان وزيرة الصحة، ان ازمة نقص مواد فحص كورونا قد تحل خلال اسبوع، بعد مطالبتهم الشركات الموردة بكافة المستلزمات الخاصة بالفحوصات المتعلقة بكورونا.

وأضاف عبد ربه خلال استضافته في برنامج " شد حيلك ياوطن" الذي تقدمه ريم العمري ويبث عبر شبكة وطن الاعلامية "إن النقص الحاد في مواد فحص فيروس كورونا في مختبرات الوزارة، سببه إتلاف كمية كبيرة من المواد المخبرية تقدر بـ100 ألف فحص، لعدم تخزينها غير الملائم من قبل سلطات الاحتلال والتأخير في وصولها إلى الوزارة."

وتابع عبد ربه،"واجهنا صعوبات الاسبوع الماضي جراء الازمة لاننا كنا نعول على هذه الشحنة، لكن عند استلامها تفاجأنا انها غير صالحة للاستخدام ما اضطرنا الى تقليص عدد المسوحات من 6 الاف الى ألفي عينة يوميا."

وكشف عبد ربه انه حتى حل الازمة "سيُجرى فحوصات الكورونا للمرضى الذين تظهر عليهم اعراض او من سيدخلون للمشافي لاجراء عمليات جراحية اذ يجب اجراء فحص الكورونا لهم قبل اجراء العملية، والطلاب الذين يريدون السفر."، مضيفاً "إن الهدف الاساسي ليس اجراء الفحص بل التقيد بالاجراءات الوقائية"، مشددا على أهمية تقيّد المواطنين بإجراءات الوقاية والسلامة للخروج من هذه الجائحة بأقل الخسائر والأضرار.

وأوضح عبد ربه أنه رغم تقنين الفحوصات الا انها كانت تتم قبل الازمة على الاشخاص الذين لديهم اعراض، مضيفاً "رغم نقص اعداد المسوحات الا ان هناك اصابات وقلة الاصابات المعلن عنها ليست بسبب تراجع تفشي الوباء بل لقلة المسوحات."

وحول طلب بعض المؤسسات من موظفيها ممن يشك بإصابته بالفايروس ان يحجر نفسه، وامتناع بعض المواطنين عن الذهاب لاجراء الفحص والاكتفاء بالحجر الصحي، قال د. عبد ربه: اتمنى ان يكون ذلك من باب الحرص على الصحة العامة وليس من باب تغليب المصلحة العامة على المصلحة الخاصة.

وأِشار عبد ربه الى أن غالبية الوفيات بفايروس كورونا هم من كبار السن، وبعض الفئات ممن يعانون من امراض مزمنة مضيفاً "ان تلك الفئات في حال اصابتها بفايروس كورونا فان تداعياته على تدهور الحالة الصحية اكثر حدة خاصة في ظل عدم الالتزام بالاجراءاءت الوقائية او عدم تلقي العلاج في الوقت المناسب."

ودعا عبد ربه المواطنين الى أخذ لقاح الانفلونزا الموسمي هذا العام بالتحديد، لافتا الى ان الوزارة ضاعفت عدد اللقاحات اربعة أضعاف العدد الذي كان يؤمن سنويا، واضاف "طلبنا 100 الف جرعة لنغطي اكبر شريحة ممكنة من المواطنين، لانه ثبت انه يحمي من الاصابة بفايروسات الانفلونزا والنسبة القليلة التي ممكن ان تصاب بعد تلقي الطعم تكون الاعراض خفيفة جدا،" مضيفا  "سيكون اللقاح متوفراً اوائل الشهر القادم."

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير