سلطة النقد لوطن: أموال المواطنين في تطبيق "محفظتي" ستكون مضمونة وبأمان.. وPALPAY لوطن: هدفنا تسهيل معاملات من ليس لديهم حسابات بنكية

12.08.2020 01:43 PM

رام الله- وطن: أكد إياد ازيتاوي الرئيس التنفيذي لدائرة الاستقرار المالي في سلطة النقد، أن أموال المواطنين وبياناتهم لدى شركة PalPay  ستكون بأمان، ومضمونة بضمانة سلطة النقد، وقد وضعت سلطة النقد كل الشروط من كفالات وضمانات مختلفة منذ الموافقة المبدئية وحتى النهائية، وبينهما أكثر من عام، من أجل التأكد من هذه الضمانات، مشيرا إلى أن المواطن بالفترة القريبة سيلمس حدوث تطور.

وبيّن زيتاوي خلال برنامج "شد حيلك يا وطن" الذي تقدمه ريم العمري، أن تعليمات سلطة النقد لهذه الشركات واضحة، وتحمي حقوق المستخدمين بشكل قطعي.

إيداعات المواطنين تكون في حساب منفصل عن حساب الشركة

وأكد زيتاوي أنه حتى لو انكسرت الشركة فالأموال ستكون مؤمنة، وتعليمات سلطة النقد ضمنت ذلك، ولهذا السبب فإن إيداعات المستخدمين تكون في حساب بنكي خاص منفصل عن حساب الشركة، ولا يحق لـ PALPAY السحب والإيداع من حسابهم.

وأكد أن هذه الشركة وشركة Jawwalpay أصبحت جاهزة لتقديم الخدمة، وأن سلطة النقد حرصت أن تكون تكلفة إتمام هذه العمليات أقل من تنفيذ الخدمات عبر المصارف، لأنه كان الهدف توفير الخدمات للمواطنين وتشجيع الناس على استخدامها.

وأوضح الزيتاوي، أن فكرة وجود مثل هذه الشركات جاءت بناءً على خطة أعدتها سلطة النقد منذ سنوات وهي خطة "الدفع الالكتروني"، وأقرتها عام 2018 وستستمر حتى عام 2023.

لا يشترط وجود حساب بنكي لاستخدام التطبيق

وقال: الميزة في هذه الشركات، هي أنها تمكننا من تقديم خدمات للمواطنين دون اشتراط وجود حساب بنكي، بمعنى أنه إذا أراد المواطن دفع فاتورة أو تحويل مبلغ من المال، لا يشترط أن يكون لديه حساب بنكي وإنما فقط يجب أن يكون لديه رصيد في تطبيق "محفظتي".

وأكد أنه بإمكان كل مواطن إيداع مبلغ من المال في حسابه على التطبيق، على ألا يتجاوز ألف شيكل في المرة الأولى، وسبعة آلاف بعد أن يصبح معتمدا في التطبيق، ومن خلال هاتفه الذكي ومن بيته وعبر التطبيق وبكبسة واحدة يقوم بدفع فاتورة الهاتف أو القسط الجامعي، أو تحويل مبلغ من المال لشخص ما.

لا يوجد عمولة على إدارة الحساب والإيداع في الحساب ودفع الفواتير من خلاله

وبين أنه بموجب هذا التطبيق يستطيع المواطن الاستفادة من الخدمات المصرفية دون ان يكون لدينا حساب بنكي، بالتالي لا يوجد عمولة إدارة حساب وإيداع حساب، بالإضافة إلى سرعة وسهولة إتمام معاملاته اليومية دون الاضطرار للذهاب إلى أي محل تجاري، فهو يذهب مرة واحدة فقط لأي وكيل من وكلاء هذه الشركات ويشحن رصيده ثم يجري معاملاته المالية من خلال هذا التطبيق.

وأكد أنه وفي عام 2015 منحت سلطة النقد 5 شركات ترخيصا لتقديم هذا النوع من الخدمات، وحتى اللحظة تم ترخيص شركتين بشكل نهائي هم Palpay و Jawwalpay، ولا زال هناك ثلاث شركات قيد الترخيص.

وبين أن سلطة النقد منذ سنوات تعمل على تهيئة البنية التحتية لتقديم هذا النوع من الخدمات للمواطنين، وقد خلقت بيئة كاملة لاستيعاب كل الخدمات الإلكترونية، والتقليل من استخدام الأوراق النقدية.

الهوية والموبايل كل ما يحتاجه المستخدم

من جهته قال المهندس إياد قمصية مدير عام شركة Palpay، إن الشركة تأسست عام 2010 كنتيجة لمجهودات PCNC التكنولوجية بالتعاون مع بنك فلسطين، وتطبيق "محفظتي" هو نتاج عمل شركة Palpay منذ سنة 2010 حتى اليوم، وقد تم التعاقد مع الشركات والمؤسسات من أجل دفع الفواتير وشحن الهواتف النقالة ودفع أقساط الجامعات وغيرها بشكل الكتروني للمواطنين.

وأوضح أن "محفظتي" هو تطبيق على الهواتف الذكية، ويتيح تقديم خدمة مالية لكل من يحمل الهوية الفلسطينية، أو المقدسية، شريطة أن يكون لديه موبايل حتى يستطيع التسجيل واستخدام التطبيق.

65% من أفراد المجتمع لا يوجد لديهم حسابات بنكية

وأكد ان ليس شرطا أن يكون لديه حساب بالبنك، فالهدف من التطبيق هو تمكين أكبر عدد من المواطنين من الاستفادة من الخدمات الالكترونية، مشيرا إلى أن البنوك استطاعت إيصال خدماتها لجزء من الشعب الفلسطيني لا يتجاوز 35% من أفراد المجتمع، بالتالي بقي 65% لا يستخدمون البنوك، والمحفظة موجهة بالدرجة الأولى لهؤلاء المواطنين الذين ليس لديهم حسابات بنكية، ودور شركة palpay إيصال الخدمات لهذه الشريحة من المواطنين.

وبيّن أن كل مواطن يريد استخدام هذه المحفظة بإمكانه شحنها من وكلاء PALPAY المنتشرة في الضفة وغزة، وعددها نحو 2250 وكيلا، جميعها تحمل شعار الشركة، أو بالتحويل من حسابه في بنك فلسطين إذا كان لديه حسابا في هذا البنك.

وأوضح أن الشركة عملت بشكل كبير جدا على هذا التطبيق خلال السنوات الماضية، وطورته بشكل كبير وستستمر في تطويره، لافتا إلى وجود مساحة للتسويق داخل المحفظة، تمكن المستخدم من شراء ما يحتاجه وإيصاله له من خلال شركات التوصيل المتعاقد معها.

وأشار قمصية بخصوص العمولات أن الاشتراك في التطبيق يتم مجانا، وإيداع الأموال فيه مجانا، ودفع الفواتير والأقساط كله مجانا، مبينا أن العمولات تؤخذ فقط على التحويل من شخص إلى آخر، أو السحب النقدي من المحفظة، بحيث تغطي التكاليف التشغيلية للتطبيق، والشركة تدرس تخفيض هذه الرسوم من أجل تشجيع المواطنين على استخدامها.

وكانت شركة PalPay احتفلت قبل أيام بإطلاق هذا التطبيق بحضور محافظ سلطة النقد عزّام الشوا وشخصيات اقتصادية، للاطلاع على تقرير وطن حول الحدث يرجى الضغط هنا.

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير