خلال اعتصام أمام رئاسة الوزراء برام الله

أصحاب صالات الأفراح يناشدون الحكومة عبر وطن بإعادة فتح الصالات وتعويض خسائرهم

09.08.2020 03:09 PM

وطن: ناشد أصحاب صالات الأفراح، الحكومة، بإعادة فتح القطاع، وتعويضهم عن الخسائر التي لحقت بهم، جراء استمرار إغلاقها، في إطار إجراءات الحكومة لمكافحة فيروس كورونا.

ونظم أصحاب الصالات و"شركات الحدث"، الأحد، اعتصاما أمام مقر رئاسة الوزراء برام الله، لإيصال صوتهم ورسالتهم للحكومة، وإيجاد حل للأزمة التي يواجهونها.

وطالب أمين الكيلاني، أحد اصحاب صالات الأفراح،في كلمة له خلال الاعتصام، رئيس الوزراء محمد اشتية، بالالتفات لواقعهم وإشكاليتهم، وإعادة فتح الصالات.

وقال إن إقامة الأفراح والأعراس في المنازل، في ظل إغلاق الصالات، يضعف من الالتزام بالإجراءات الصحية وقواعد التباعد الاجتماعي.

وأردف "الصالات مرخصة من الجهات المختصة كلها، وتراعي البوتوكول الصحي، وحريصة على حياة المواطنين أكثر من غيرها".

وأضاف أن قطاع الصالات تضرر كثيرا نتيجة إغلاقه منذ آذار الماضي، وتسب في أزمة اقتصادية لمالكي الصالات والعاملين فيها.

بدوره، قال محمد خريس، عضو نقابة اصحاب الصالات لوطن، إن استمرار إغلاق الصالات مقابل مواصلة إقامة الأعراس في المنازل والأماكن غير المؤهلة لذلك، قد يسبب أزمة صحية.

وأضاف "الصالات تلتزم بالبروتوكولات الصحية وإجراءات الوقاية وآمل ان تجري إعادة النظر في إغلاقها، والتوجه نحو فتحها، مع التعهد باتباع إجراءات السلامة العامة".

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير