محافظة رام الله والبيرة لوطن: لا إغلاقات عامة والحواجز هي للتأكيد على أخذ إجراءات السلامة

28.06.2020 02:21 PM

وطن: نفت محافظ رام الله والبيرة، د. ليلى غنام، الأحد، أن يكون هناك أية إغلاقات لمحافظة رام الله والبيرة، لافتة إلى أن الحوجاز التي نصبت على بعض مداخل المدنية، هي للتأكد من أخذ إجراءات السلامة والوقاية العامة.

جاء حديث غنام عقب ترؤسها اجتماعا للجنة الطوارئ العامة بالمحافظة، بحضور ممثلين عن الوزارات المعنية، والأجهزة الأمنية، وقوى وطنية، ومؤسسات مجتمع مدني، لمناقشة الخطوات اللازمة لمواجهة تفشي عدوى كورونا.

وقالت غنام "هناك إشاعات حول إغلاق المحافظة، لكن هذا غير صحيح وغير وارد، موضحة أن الحاجز فقط للتأكد من الالتزام بشروط السلامة العامة وضبط دخول أخوتنا من أرضي الـ48".

وأردفت "أتمنى من كل مواطن الالتزام لحماية نفسه شخصيا،  وحمايته عائلته الكبيرة والصغيرة".

وبينت غنام أن الإغلاق سيكون فقط للمناطق المصابة للسماح بعمل طواقم الوقاية، والتأكد من خلوها من إصابات جديدة.

وتابعت: "عقدت لجنة الطوارئ العليا برئاسة رئيس الوزراء محمد اشتية اجتماعا، أمس السبت، واتخذت قرارات وتوجيهات للجهات التنفيذية فيما يتعلق بالإجراءات الاحترازية، نأمل ألا تذهب الأمور أبعد من ذلك، فنحن لسنا بحاجة الى إغلاقات".

وأضافت: "لا أحد يريد مخالفة أي مواطن، لكن من غير المقبول أن يحتفظ المواطن بالكمامة في جيبه أو حقيبته لأغراض إبرازها عند المساءلة تجنبا للمخالفة".

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير