بعد إغلاق عيادة القرية.. أهالي دير الحطب يناشدون عبر وطن بتوفير أدوية لأصحاب الأمراض المزمنة والصحة تعد بمعالجة المشكلة قريبا

28.06.2020 12:48 PM

وطن- وفاء عاروري: ناشد باسل عمران عضو مجلس قروي دير الحطب قضاء نابلس، وزارة الصحة، بإيجاد حل لأصحاب الأمراض المزمنة في القرية، وذلك بعد ان تم إغلاق العيادة الوحيدة في القرية، بعد إصابة 17 مواطنا بفايروس كورونا، وإغلاق البلدة بشكل كامل.

وقال عمران خلال برنامج شد حيلك يا وطن، الذي تقدمه ريم العمري إن عدد المتواجدين بالحجر المنزلي في القرية قرابة 150 شخصا، كما ان الحركة شبه معدومة في القرية، في ظل التزام جميع السكان في بيوتهم .

وكانت القرية أطلقت مناشدة أمس عبر مواقع التواصل الاجتماعي لتوفير بعض المعقمات والمستلزمات الصحية للقرية، حيث أكد عمران أن عدة جهات تواصلت معهم وقامت بتوفيرها بعد ساعات قليلة.

وأوضح أن المشكلة الحقيقية التي تواجههم الآن هي إغلاق عيادة القرية حتى إشعار آخر، وهو ما يهدد حياة أصحاب الأمراض المزمنة، لحاجتهم مراجعة العيادة باستمرار.

وقال: "القرية الان لا يوجد فيها أي عيادة، والمواصلات إلى القرى المجاورة مقطوعة تماما ، والاطباء الذين من خارج القرية والذي يتم الاتصال بهم للذهاب إلى عياداتهم، يرفضون استقبال المريض حين يعرفون أنه من دير الحطب."

من جهته عقب الدكتور علي عبد ربه مسؤول الطب الوقائي في الرعاية الصحية الأولية في وزارة الصحة أن هذا الاجراء (اغلاق العيادة الصحية) هو من أجل الحفاظ على صحة وسلامة الطواقم الطبية وعلى صحة الناس في القرية.

وأضاف "في الخليل ونابلس تم إغلاق مشافي بأكملها كمستشفى عالية الحكومي والتخصصي والوطني في نابلس، وذلك من اجل منع انتشار الوباء."

وحول اصحاب الامراض المزمنه، وعد عبد ربه بتجاوز الأمر بأقرب وقت،  قائلاً "كل مريض سينقص عليه دواء سيتم ارساله الى بيوت المرضى كما كان يحصل أيام الانتفاضة."، متابعا " هذه أمور سوف نتجاوزها وسنعمل على توفير كل الخدمات الطبية والصحية والأدوية للمواطنين."

وأشار عبد ربه إلى أن وزيرة الصحة ومنذ بداية جائحة كورونا عممت على كافة المديريات بصرف الأدوية مسبقا لمدة شهرين لمن يعانون من امراض مزمنة، تسهيلا على المواطنين وكي لا يضطرون لزيارة المرافق الصحية.

وأكد عبد ربه أنه سيتم حل إشكالية أهالي القرية في أقرب وقت ممكن.

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير