التنمية الاجتماعية لوطن: نجري جولات تفتيشية ضمن إمكانياتنا المحدودة

بعد إصابة طفلة داخل الحضانة .. مركز الخطوة الصغيرة يدعو أهالي الأطفال عبر وطن للتعامل معهم كمخالطين وعدم نقلهم إلى حضانات أخرى

28.06.2020 11:54 AM

وطن- وفاء عاروري: أغلقت وزارة التنمية الاجتماعية حضانة مركز الخطوة الصغيرة في حي الطيرة، يوم امس السبت عقب اكتشاف اصابة طفلة بفايروس كورونا .

واغلقت الوزارة الحضانة احترازيا لمدة 14 يوما، وتم إجراء الفحوصات لكل الأطفال في المركز فورا ولكن لم تظهر نتائجها بعد، وهو ما اثار مخاوف من نقل الاصابة الى بقية الاطفال، والذين اضطر بعض اهاليهم الى نقلهم الى حضانات اخرى في ظل عدم قدرتهم على التفرغ لهم .

وناشدت ساندي كسبري مديرة مركز الخطوة الصغيرة أهالي الأطفال في الحضانة بأخذ كافة تدابير السلامة والوقاية والتعامل مع اطفالهم كمخالطين مشكوك بإصاباتهم بفايروس كورونا، وذلك بعد أن بدأت العديد من العائلات بالبحث عن حضانات أخرى تضع فيها أطفالها خلال الـ 14 يوما القادمات.

وشددت كسبري خلال برنامج شد حيلك يا وطن، الذي تقدمه ريم العمري، على ضرورة عدم ترحيل المشكلة ونقلها إلى مركز آخر او حضانة أخرى لان هذا من شأنه أن يساهم في نقل الفيروس، وتفشيه بين أطفالنا.

ولفتت كسبري إلى أن أهالي الاطفال الآن في مشكلة فهناك 90 عائلة تضع أطفالها في الحضانة أي أن الأم والأب عاملين، مطالبة وزارة التنمية الاجتماعية بإصدار قرار خاص بأهالي هؤلاء الأطفال، حتى تسمح لهم أماكن عملهم بأخذ إجازة مدفوعة الاجر للمكوث إلى جانب أطفالهم.

وحول تفاصيل اصابة الطفلة، أوضحت كسبري ما حدث بخصوص إغلاق فرع المركز في حي الطيرة، أنها تبلغت يوم الجمعة صباحا من والد طفلتين في الحضانة، انه بعد إجراء فحص الكورونا له، تبينت إصابته بالفيروس، مشيرا إلى أنه تم سحب عينات من الطفلتين ووالدتهما ولكن نتيجتهما لم تظهر بعد، طالبا منها اتخاذ الخطوات اللازمة حفاظا على صحة وسلامة الأطفال في المركز.

وقالت كسبري إنها اتخذت فورا قرارا بإغلاق الحضانة يوم السبت احترازيا حتى تظهر نتائج العينات الخاصة بالطفلتين، وقد أبلغت وزارة التنمية الاجتماعية بقرارها الذي رحبت به، مضيفة " بعد ساعات ظهرت النتائج وكانت بالفعل إحدى الطفلتين مصابة بالفيروس، وعليه قررت الوزارة اغلاق الحضانة احترازيا لمدة 14 يوما، وتم إجراء الفحوصات لكل الأطفال في المركز فورا ولكن لم تظهر نتائجها بعد، آملة أن تكون النتائج سليمة."

وتتكون الحضانة التي تم إغلاقها من قسمين مفصولين بشقتين، الأول لمن هم أقل من عمر عام ونصف وعددهم 40 طفلا، والثاني للأطفال بين عمر سنة ونصف إلى ثلاثة سنوات وعددهم 50 طفلا، وقد تم إغلاق الحضانة كاملة يشقيها.

من جهته أكد عماد عمران مدير عام التنمية الاجتماعية في محافظة رام الله والبيرة، على ضرورة أن تتحلى الحضانات بدرجة عالية من الوعي والانتباه لهذا الأمر وأن تتصرف سريعا حال علمها بوجود إصابات بين عائلات الأطفال الموجودين لديها، وذلك منعا لتفشي الفيروس.

وبين عمران أن قرار إغلاق مركز الخطوة الصغيرة كان قرارا احترازيا وليس عقابيا، وجاء من باب الحرص على صحة وسلامة بقية الأطفال.

ووعد عمران أن ينقل رسالة المركز إلى الوزير أحمد مجدلاني بخصوص إصدار قرار لأمهات الأطفال من أجل تمكينهن من المكوث إلى جانب أطفالهن، مشيرا إلى استعداد الوزارة لتأمين أي مواد تنظيف او معقمات أو مستلزمات تحتاجها الحضانات أو حتى عائلات الأطفال.

وأكد عمران أن الوزارة تجري "ضمن إمكانياتها المحدودة" جولات تفتيشية على عدة قطاعات من بينها الحضانات حيث كان لديها 4 زيارات يوم الأربعاء الماضي، من أجل التأكد من الالتزام بشروط السلامة والوقاية.

وحول عدد هذه الزيارات بين عمران أن الفترة الزمنية لم تكن كافية لزيارة كل الحضانات، فمحافظة رام الله والبيرة يوجد بها 102 حضانة جزء كبير منها خارج حدود المدينة، وهي بحاجة لوقت من أجل زيارتها جميعا والمديرية تعمل ضمن الإمكانيات المحدودة المتوفرة لها.

وأوضح ان طواقم الوزارة ركزت خلال الفترة الأولى من حالة الطوارئ على زيارة المؤسسات الإيوائية الخاصة بالمسنين والطفولة، وقد كانت الحضانات معطلة عن العمل وقد منحت الوزارة كل العاملات مساعدة نقدية وقوفا إلى جانبهن.

ولفت عمران إلى بروتوكول وزارة الصحة الذي أصدرته بخصوص العمل في الحضانات، مؤكدا ان كل شكوى تصلهم من أي جهة كانت يتم معالجتها والتعامل معها فورا.

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير