حاضنات المستقبل أمل وحياة.. مبادرة لطاقم شؤون المرأة وبلدية البيرة دعما لموظفات الحضانات ورياض الأطفال المتضررات جراء "كورونا"

19.05.2020 02:51 PM

وطن: أطلق طاقم شؤون المرأة وبلدية البيرة، مبادرة "حاضنات المستقبل امل وحياة"، بهدف دعم وإسناد موظفات الحضانات ورياض الأطفال المتضررات جراء جائحة الكورونا.

وسيتم خلال الحملة توزيع طرود غذائية ومساعدات مالية، على 160 من العاملات في حضانات ورياض الأطفال بمدينة البيرة.

وقالت د. اريج عودة، رئيسة مجلس إدارة طاقم شؤون المرأة، لوطن، إن المبادرة هي السابعة التي يقوم بها الطاقم، ضمن مشروع تعزيز وتمكين عضوات المجالس والهيئات المحلية، والمنفذ بدعم من مؤسسة سدس ومجلس محافظة برشلونة.

وبينت أن المشروع يضم خمس مناطق، هي البيرة والخضر وسبسطية ويعبد وسعير.

ولفتت إلى أن المبادرة انطلقت بدعم وإسناد العاملات في الحضانات، على إثر الشكاوى التي تلقاها الطاقم من العاملات في الحضانات، اللواتي تضررن من جائحة كورونا، وكانت أوضاعهن الاقتصادية صعبة قبل الوباء، حيث يتلقين أجورا أقل من الحد الأدنى.

وأشارت عودة أن الحملة ستستمر لدعم كل الحضانات في الضفة وغزة.

بدورها، قالت جهاد سرور، عضوة مجلس بلدي البيرة، إن الحملة القائمة وما سيبقها من حملات، مثل "يلا نعيش سوا"، تأتي في ظل ظروف كورونا لنكون يدا واحدة، ونقدم مساعدات للمتضررين.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير