عدد المتقدمين للمساعدات تجاوز 210 آلاف حتى الآن

وزارة العمل لـوطن: سنصرف بين "600- 800 شيكل" لعمال المياومة في الضفة وغزة منتصف أيار

29.04.2020 03:33 PM

وطن- وفاء عاروري: قال مدير عام التشغيل في وزارة العمل، رامي مهداوي، إن مساعدات عمال المياومة ستصرف منتصف أيار المقبل، وستكون قيمتها بين 600 إلى 800 شيكل، مشيرا إلى أن عدد المتقدمين للحصول على المساعدات حتى الآن بلغ نحو  210 آلاف في الضفة وغزة.

وأوضح مهداوي خلال برنامج "شد حيلك يا وطن" الذي تقدمه ريم العمري عبر شبكة وطن الإعلامية، أن الإجراءات التي يجري العمل عليها بحاجة إلى وقت، مشيرا إلى أن التسجيل للحصول على المساعدة ينتهي غدا في الضفة ومساء الأول من أيار في غزة.

وأكد مهداوي أنه خلال هذه الفترة سيتم رصد المعايير والأوزان، لتوزيع المساعدات ثم الذهاب لفحص المعلومات مع الجهات الرسمية ومن ثم مع المؤسسات المختلفة مثل المجالس المحلية والجان الطوارئ.

وأشار مهداوي إلى أنه سيكون هناك دعوة للمؤسسات الأهلية المختلفة عند الإعلان عن الأسماء.

ما حجم الأموال المجندة للبرنامج؟

وأوضح مهداوي أن الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين قدم 5 مليون شيكل للصندوق ومثلها من الحكومة، بالإضافة إلى المساعدات الأخرى المقدمة، فمثلا بنك فلسطين تبرع للبرنامج من خلال صندوق "وقفة عز" بنصف مليون شيكل، وأيضا من مؤسسة فاتن التي تبرع موظفوها ب 100 ألف شيكل، شاكرا الجميع على وقفته وتبرعاته.

وقال: نتمنى ألا تؤثر عملية قرصنة الاحتلال على الأموال، على الموازنة الأساسية للبرنامج.

وبين مهداوي أن وزارة العمل خصصت موقعين للتقديم للمساعدات، في الضفة الغربية وقطاع غزة، وقد تقدم للحصول على هذه المساعدات في الضفة الغربية 96 ألف، وفي قطاع غزة 113 ألف حتى الآن، متوقعا أن تزداد الأعداد حتى الانتهاء من التسجيل.

وقال: وضعنا خطط متعددة النقاط من أجل مساعدة العمال، كان أهمها المساعدة الفورية وخاصة لعمال المياومة في السوق المحلي وهم ال 35 ألف الذين أعلن عنهم.

الوزارة طلبت من البنك الدولي رفع العدد إلى 55 ألف

وأضاف: كان لنا لقاء يوم أمس مع البنك الدولي، وطالبنا بمساعدتنا لزيادة العدد من 35 ألف إلى 55 ألف، ونتمنى أن يستجيبوا لنا.

وحول مدى امكانية أن يكون هناك المزيد من الدفعات، أكد مهدواي أنه إذا استطاعات الوزارة تجنيد الاموال لذلك واستمرت الجائحة بالتأكيد سيكون هناك دفعات أخرى.

ولفت مهداوي إلى أن من يحصل على مساعدة مالية من وزارة التنمية الاجتماعية لن يحصل على مساعدة أخرى من هذا البرنامج وذلك كي تعم الفائدة على أكبر عدد من العائلات المتضررة.

وقال مهداوي إن الوزارة الآن لديها بنك من المعلومات وستعمل جاهدة على إفادة كل من تقدم للحصول على المساعدة سواء بمساعدات عينية أو مساعدات مالية أو حتى من خلال برامجها الأخرى.

وأوضح مهداوي إلى أن اللجنة الفنية لم تحدد بعد نسبة عمال الضفة إلى جانب عمال غزة من هذه المساعدات، ولكن سيتم الاعلان عنها فور تحديدها.

حول الاتفاق الثلاثي

وحول الاتفاقية التي تم توقيعها بداية آذار المنصرم، أكد مهداوي أنه يجري العمل حاليا مع القطاع الخاص والنقابات من أجل وضع رؤية اساسية لكيفية الدفع عن شهر أيار، خاصة وأن هناك قطاعات بدأت بالعودة للعمل.

وأوضح مهداوي حول عمال الداخل المحتل، أن وزارة العمل والحكومة الفلسطينية وضعت غرفة عمليات قانونية لمتابعة الحقوق القانونية لعمال الداخل، والأهم من هذا الجانب متابعة عدم التمييز ضد العامل الفلسطينيين في الداخل.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير