استشهد بسبب تلكؤ ادارة السجون في الحضور بالوقت المناسب

قدورة فارس لوطن: الأسير البرغوثي تعرض لاختناق وارتطام بالأرض قبل استشهاده وتشريح جثمانه كان مطلبا اسرائيليا

27.04.2020 11:18 AM

وطن- وفاء عاروري: قال رئيس نادي الاسير قدورة فارس ان تشريح جثمان الشهيد نور البرغوثي من بلدة عابود قضاء رام الله، كان مطلبا اسرائيليا، ولم يكن هناك إرادة لدى مؤسسات الأسرى الفلسطينية بتشريح جثمان الشهيد في معهد الطب العدلي بأبو كبير كونه مركزا اسرائيليا وله تاريخ حافل بتجاوز اخلاقيات مهنة الطب، والاجراءات الجنائية القضائية.

وأوضح فارس أن هذا المعهد ثبت بوجه قطعي تورطه بسرقة أعضاء من جثامين الشهداء الفلسطينيين في مرات عديدة.

وأشار فارس خلال برنامج شد حيلك يا وطن، الذي تقدمه ريم العمري، إلى أن سبب استشهاد الأسير البرغوثي هو تلكؤ الادارة في الحضور في الوقت المناسب لانقاذه رغم صراخ نادى الاسرى في وقت مبكر وطلبهم من الادارة نقله.

وحمل فارس سلطة الاحتلال المسؤولية الكاملة عن استشهاد الاسير مبينا أن سقوطه كان في وقت متأخر، يكون قد أغلق فيه باب السجن وعملية فتحه تستدعي إجراءات وأخذ أذونات من جهات عليا، هو ما أدى إلى استشهاده.

وأكد فارس ان اختناق الأسير ووقوعه وارتطامه بالأرض، إلى جانب تأخر إدارة السجن في إنقاذه هو السبب المباشر في استشهاده.

وقال فارس: "لم أطلع على تقرير المشفى ولا أريد أن أطلع لأنه من البداية قلنا لا نريد التعاطي مع معهد أبو كبير حتى لو كان هناك طبيبا فلسطينيا، لأنه مراقب وليس مشارك في عملية التشريح".

وأضاف: بكل الأحوال رواية الشباب هي الأكثر دقة، لأن الاحتلال يحاول دائما أن يتنصل من مسؤولياته تجاه الأسرى والشهداء، مشيرا إلى أن الشهيد كان قد تعرض لتحقيق قاس واعيد التحقيق معه بعد أكثر من سنة.

وقال: نحن نحتاج إلى وضع كل قضايانا في سلة واحدة والنضال لأجلها جملة واحدة وضمن خطة واحدة، وبخاصة وأننا نواجه عدوا يعمل ضمن خطة وللأسف يتقدم ونحن كلما صدمنا صدمة نقول كيف يمكن التعامل معها؟!

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير