الاتصال بين المؤسسة والأسيرات مقطوع منذ أكثر من شهر بسبب "كورونا"

"نساء من أجل الأسيرات السياسيات" لـوطن: طالبنا بتكثيف الاتصالات بين الأسيرات وعائلاتهن وهناك بوادر حل للمشكلة

19.04.2020 03:58 PM

وطن- وفاء عاروري: قالت المستشارة القانونية لمؤسسة نساء من أجل الأسيرات السياسيات، تغريد جهشان، إن المؤسسة طالبت إدارة مصلحة السجون بتكثيف الاتصالات بين الأسيرات وعائلاتهن في ظل جائحة كورورنا، وبخاصة وأن الزيارات حاليا مقطوعة نتيجة تفشي الفيروس.

وخلال الموجة المفتوحة التي أطلقتها شبكة وطن الاعلامية بالشراكة مع مؤسسة الضمير، أوضحت جهشان أن التواصل حاليا مع الأسيرات يتم فقط من خلال الأسيرات اللواتي يتم الإفراج عنهن، وأيضا المكالمات الهاتفية المحدودة بين بعض الأسيرات وعائلاتهن، مشيرة إلى أن الاتصالات محدودة ومتقطعة وليست منتظمة، رغم أن الأسيرات وعائلاتهن بأمس الحاجة لهذه المكالمات في الفترة الحالية.

وأوضحت جهشان أن عددا من المؤسسات الحقوقية توجهت لمحكمة العدل العليا الإسرائيلية من أجل استصدار قرار يسمح بزيادة عدد الاتصالات بين الأسرى وعائلاتهم، ولم يتم السماح للأشبال بالتواصل اليومي مع عائلاتهم في هذه الفترة.

وأضافت: نحن حاولنا حل المشكلة بطريقة مختلفة، من خلال التواصل مع قائد منطقة الشمال في سجون الاحتلال، والذي يستطيع السماح للأسيرات بالتواصل هاتفيا مع عائلاتهن في الحالات الخاصة، وهذه حالة خاصة بكل تأكيد.

مؤكدة أنه لم يتم الرد على طلبهم ولكن عرفوا من خلال الأسيرات أن وتيرة الاتصالات تصاعدت في الآونة الأخيرة، وهي بوادر إيجابية لحل المشكلة.

ومن خلال الأسيرة المحررة وفاء نعالوة، عرفت المؤسسة أن الأسيرات بخير، ولكن هناك مشكلة كبيرة في مستوى العناية الطبية، فقد تقلصت بشكل كبير جدا خلال هذه الفترة وأضافت: كما أنه لا يوجد أي محاولات خاصة للحفاظ  على حياة الأسيرات وحمايتهن، فلا يوجد إجراءات سلامة ووقاية كافية أبدا على سبيل المثال.

وشرحت نعالوة على لسان جهشان أن ادارة السجون ترش القليل من المعقم في ساحة "الفورة"، وتعقم مقابض أبواب الزنازين، ولكن هذا غير كافي أبدا،  فلا يوجد كمامات أو أي مواد تعقيم للأسيرات.

وأكدت أن الاهتمام ذاتي من الأسيرات أنفسهن حيث يحاولن الحفاظ على سلامتهن بداخل الزنزانة، والابتعاد عن بعضهن البعض.


 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير