وطن تتابع.. هل تغير الجلسات المقبلة نتيجة التحقيق في مقتل رائد الغروف؟

10.02.2020 01:08 PM

 

‎رام الله - وطن- وفاء عاروري: الثالث من آذار عام ٢٠١٨، استيقظت مدينة رام الله على فاجعة مقتل شاب في مقتبل عمره، وجد جثة هامدة في ساحة أحد فنادق المدينة، التي كان يعمل بها.

اليوم وبعد أن مر عامان على مقتل الشاب رائد الغروف "٢٢ عاما"، من مدينة أريحا، لا تزال القضية في أروقة المحاكم، والقاتل لم يعرف بعد، ومسرح الجريمة لم يسدل ستاره.

أما عائلة الغروف التى فجعت بمقتل ابنها، لم تقر لها عين منذ ذلك اليوم، الأب والأعمام وابناء العمومة يتناوبون في حضور جلسات المحاكم، التي لم تظهر حتى اليوم أصحاب الأيدي التي أغرقت بدماء رائد، فمن قتل رائد؟

صباح هذا اليوم أجلت محكمة بداية رام الله، بصفتها الجنائية، جلسة النظر في قضية مقتل رائد الغروف إلى الثاني من آذار المقبل.

‎وخلال الجلسة، قدم محامو الدفاع عن المتهمين الخمسة في قضية مقتل الشاب الغروف، جزءا من بياناتهم وأدلتهم الدفاعية عن موكليهم، والتي تشير إلى تعرض المتهمين إلى التعذيب خلال التحقيق معهم، وهو ما أجبرهم على الاعتراف بجريمة لم يرتكبوها  وفقا لمحامي الدفاع.

‎وقدم المستشار القانوني لمؤسسة الحق، عصام عابدين، شهادته خلال الجلسة، والتي أكد فيها أيضا على تعرض المتهمين للتعذيب خلال التحقيق، مستندا في ذلك على مشاهدات عينية لآثار التعذيب على أجساد المتهمين، وعلى إفاداتهم التي قدموها لمؤسسة الحق خلال تواجدهم في مركز إصلاح بيتونيا.

عائلة الغروف تطالب المحكمة بالإسراع في إصدار حكمها

‎وحضرت عائلة الشاب الغروف "والده وأعمامه" الجلسة، حيث طالب عمه أكرم الغروف عبر وطن، المحكمة، بالإسراع في إصدار القرار، خاصة أنه قد مضى عامان على وفاته، وأن المتهمين وفقا لقوله، معترفون بفعلتهم.

‎وأكد الغروف أن كون المتهمين تعرضوا للتعذيب لا يؤثر على الحقيقة شيء، وأن القول بأنهم اعترفوا بالجريمة تحت أثر التعذيب غير منطقي، لأن عائلاتهم حضرت إلى عائلة الغروف من أجل إعطاء الحق العشائري، وفي ذلك أيضا إقرار واعتراف بجريمة أبنائهم.

‎وقال والد المغدور، وليد الغروف خلال لقائه مع وطن، إن القضية لا تزال حتى الآن في أروقة المحاكم، رغم مرور زمن طويل على مقتل ابننا.

‎وأضاف "محامو الدفاع يدّعون إخفاء النيابة لبعض الأوراق الهامة، من بينها "تقرير طبي" يدعم وجهات نظرهم، وقد تم رفع الجلسة إلى حين مخاطبة النيابة بخصوصها.

‎وأكد الغروف أن المطلوب عمله من أجل تحقيق العدالة هو إعدام المتهمين الخمسة، وعلى رأسهم سامح ناصر الدين المتهم الأول في القضية، وهو فار من العدالة.

المتهمون تعرضوا للتعذيب..

‎من جهته، أوضح المحامي أمجد الشلة، إن هذه ثاني جلسة لوكلاء الدفاع، وفيها يقومون بتقديم بيناتهم الدفاعية، بعد ان قامت النيابة العامة بختم بينة الحق العام، وبالتالي يأتي دور وكلاء الدفاع عن المتهمين بتقديم بيناتهم.

‎وأضاف: شرعنا في جلسة اليوم بتقديم ثاني بيناتنا وهي شهادة ممثل مؤسسة الحق، وقد استمعنا لها في الجلسة الأولى وتم استكمالها هذه الجلسة، وتم رفع الجلسة بعد طلب أحد زملاء وكلاء الدفاع بإحضار تقرير طبي كان واردا في الملف القضائي وقامت المحكمة مشكورة بمخاطبة النائب العام لاستحضار التقرير الذي نعتمد عليه نحن كوكلاء دفاع عن المتهمين ضمن جملة بيناتنا الدفاعية.

‎وقال: لدينا خطة دفاع قانونية مركزة ولدينا جملة من البينات الدفاعية التي نأمل ان تقوي موقفنا باتجاه كشف الحقيقة وتحقيق العدالة، واثبات براءة المتهمين خاصة ان المتهم بريء حتى تثبت ادانته.

‎وأشار الشلة إلى أن التطور النوعي اليوم، هو علانية جلسة المحاكمة وحضور الاعلام هذه الجلسة.

‎من جهته، قال المستشار القانوني لمؤسسة الحق، عصام عابدين لوطن "قدمنا تقريرا مفصلا حول ظروف وملابسات احتجاز المتهمين الاربعة "عصام ناجي وأمير ناجي، وعادل صرصور وسامح ناصر الدين"، في ظروف مقتل الغروف واوضاعهم الإنسانية في مراكز الاحتجاز.

‎وأوضح عابدين أن التقرير مفصل وتم إبرازه وضمه إلى ملف الدعوى، بقرار من هيئة المحكمة ويشير الى دلائل قوية على تعرضهم إلى أشكال مختلفة من التعذيب وسوء المعاملة، ويشير أيضا إلى انتهاكات أخرى مفصلة أشار الها التقرير.

‎وأكد عابدين لـ وطن أن التقرير يهدف إلى دعم جهود القضاء في إظهار الحقيقة وإنصاف أهل الغروف، كما يهدف إلى مسائلة كل من انتهك حقوق الانسان خاصة خلال مرحلة البحث الاولي والتحقيق في هذه القضية، وأيضا تحقيق العدالة.
فهل تغير الجلسات المقبلة لوكلاء الدفاع في هذه القضية مسار التحقيق؟ ويغلق الملف على قاتل لم يكن متوقعا؟
يشار إلى أن وطن كانت قد أعدت مجموعة من التقارير حول قضية الغروف منذ لحظة وفاته حتى يومنا هذا، لمشاهدة التقارير، الرجاء الضغط على العناوين التالية: 

عائلة "الغروف" لوطن: هناك خمسة جناة اعترفوا لدى النيابة العامة بقتل المغدور رائد.. ونطالب ببيان الحقيقة للرأي العام

والد المغدور رائد الغروف لـوطن: لن نقبل إلا بالإعدام، والمحامي يؤكد: المتهمين اعترفوا بجريمتهم

والد المغدور رائد الغروف لـوطن: لن نقبل إلا بالإعدام، والمحامي يؤكد: المتهمين اعترفوا بجريمتهم

المتهمون بقتل الغروف يمثلون أمام المحكمة اليوم بينهم مدير في الفندق

انتهاء التحقيقات في قضية مقتل المغدور رائد الغروف

تفاصيل العطوة العشائرية للمغدور رائد الغروف

بالصور والفيديو| عائلة الغروف تغلق شوارع اريحا غضبا

عائلة ناصر الدين لوطن: اعترافات ابننا سامح انتزعت بالتعذيب في قضية مقتل الغروف

من قتل رائد؟

الحمدالله يعلق على قضية قتل الشاب رائد الغروف

النيابة: إجراءات التحقيق في قضية مقتل الغروف لا زالت مستمرة

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير