فيديو وصور| برعاية "أوريدو" .. أكاديمية وطن للتدريب وتطوير القدرات الإعلامية تحتفل بتخريج المشاركين في الدورة الأولى بعنوان "الكتابة الابداعية وصحافة الموبايل"

19.01.2020 08:08 PM

وطن: احتفلت أكاديمية وطن للتدريب وتطوير القدرات الإعلامية، الأحد، وبرعاية شركة "أوريدو"، بتخريج المشاركين في الدورة الأولى لها، بعنوان "الكتابة الابداعية وصحافة الموبايل"، والتي عقدت في مقر الأكاديمية برام الله، على مدار أسبوع كامل، وشارك فيها 17 متدربا ومتدربة، من مختلف المحافظات.

وشملت الدورة، التدرب على التصوير عن طريق الموبايل، وكتابة التقارير، وتحرير مقاطع الفيديو، وفن المقابلة وتصميم القصة، إلى جانب تدريب ميداني للمشاركين على إنتاج تقارير مصورة، عن مواضيع مختلفة.

وأشرف على الدورة وقدم التدريب الاعلاميان معز كراجة وعبد الحفيظ جعوان.

وقال د. عبد الرحمن التميمي، رئيس مجلس إدارة "وطن"، إن وطن كمؤسسة تعمل في المجال الإعلامي، تسعى لتقديم شيء مهم للمجتمع.

وأضاف "إكساب الشباب حديثي التخرج مهارات تجعلهم قادرين على دخول سوق العمل بطريقة مميزة وعبر إعلام معاصر، يعتبر إنجازا لوطن".

بدوره، قال شادي القواسمي، مدير عام المبيعات في شركة أوريدو، "من واجبنا تقديم رعاية لهذه المبادرات الخلاقة التي تساعد في رفعة الصحافة والرقي بها".

وأضاف "هذه مبادرة أولى ودعم رمزي لهذا الجهد الي تقدمه اكاديمية وطن، وندعم المبادرات هذه لأن مسؤوليتنا المجتمعية وواجبنا ان نقدم لمجتمعنا، ونحن سعيدون بالشراكة مع وطن، ونأمل في إنجاز أعمال مشتركة مماثلة مستقبلا".

من جهته، بين أحمد عياش، مدير أكاديمية وطن للتدريب وتطوير القدرات الإعلامية، أن التأثير في العالم المتغير يتطلب الاهتمام واستخدام التكنولوجيا في الإعلام، من خلال منصات التواصل الاجتماعي والصحافة الرقمية.

وقال "معنيون ان نكون سباقين في صحافة الموبايل والتدريب التقني".

من جانبه، شدد الصحفي والمدرب عبد الحفيظ جعوان، على أن "الموبايل اداة مهمة جدا في يد المواطن لنقل معاناة الفلسطينيين وواقعهم".

وأردف "الموبايل طريقة ممتازة وطريقة احترافية لنقل الصورة للعالم".

بدوره، أوضح المدرب وأستاذ الإعلام، معز كراجة، أن المتدربين سيكونون قادرين على انتاج قصة صحفية بلغة سليمة وضمن معايير القصة.

وأشار إلى ان اختيار أكاديمية وطن لهذا الموضوع يكتسب أهمية بالغة، من ناحية انه موضوع محوري واساسي، وكون الموبايل جزءا اساسيا لمتابعة المحتوى الإعلامي، وبات أداة لانتاج مادة صحافية.

وأثنى المتدربون على ما قدمته لهم الأكاديمية والمدربون، وعبروا عن آمالهم في استمرار الدورات التدريبية المشابهة التي تثري خبرتهم وترتقي بمهاراتهم.

وشددت المتدربة ايمان شواهنة على اهمية مثل هذه الدورة لكل اعلامي، ولكونها تفتح له أفقا واسعا للعمل.

وأضافت " تقنيات وأساليب بسيطة وبالإمكان إتقانها، وتشكل فرصة عمل لكل طالب".

أما المشاركة سحر الخطيب، فأوضحت أن الدورة أضافت لها الكثير وزادات من معرفتها في هذا المجال، وعرفتها على أساليب التصوير بالموبايل، مبينة أنها ستوظفها في مجال عملها، وفي مختلف الأنشطة التي تشارك بها خلال عملها.

وفي نهاية الحفل، جرى تسليم الشهادات على المشاركين وتكريمهم.

وتقدم اكاديمية وطن العديد من الدورات في الاعلام المتخصص والرقمي منها: صحافة الموبايل، صحافة البيانات، الصحافة الاقتصادية، الكاتبة الإبداعية، صحافة الصحة والبيئة، مهارات الإعداد والتقديم متعدد الوسائط، الاعلام الرياضي، وغيرها.

وتوفر أكاديمية وطن من خلال شبكة وطن الاعلامية، الفرصة لمنتسبي الأكاديمية لخوض التجربة العملية في مجالات تخصصاتهم و بأشراف طواقم وطن المؤهله، من خلال برامج شبكة وطن متعددة الوسائط المرئية والمسموعة والالكترونية، والتي تبث من خلال تلفزيون وطن، وإذاعة وطن FM ، ووكالة وطن، ونشر إنتاجاتهم و فتح الآفاق والفرص أمامهم.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير