" شوفونا ".. تضع الخطط واليات العمل لتنفذ على أرض الواقع من خلال سبعة مبادرات في غزة والضفة

28.12.2019 03:05 PM

رام الله - وطن: ضمن مشروع "شوفونا "، الذي يهدف إلى زيادة تمثيل ومشاركة النساء في الحوارات الوطنية ومراكز صنع القرار، عقدت اليوم السبت في مدينة رام الله، ورشة عمل موسعة ضمت المجموعات التفاعلية ضمن منصة "شوفونا "، وذلك لعرض المبادرات النهائية واختيار فِرق المتابعة والتنسيق وتحديد آليات التنفيذ للمبادرات التي تم التوافق عليها ضمن اللقاءات التشاورية والتخطيط والتي عقدت في الضفة الغربية وقطاع غزة.

وسيتم تنفيذ هذه المبادرات وفقا للاهداف المشتركة للسعي باتجاه التكاثف المجتمعي لتحقيق المصالحة الوطنية.

سبع مبادرات ستنفذ في الضفة الغربية ضمن مشروع "شوفونا" والذي يدعمه برنامج الأمم المتحدة الانمائي وبالشراكة مع شبكة وطن الاعلامية، ومؤسسة مُفتاح. وسيعقد يوم غد الأحد الورشة الثانية في قطاع غزة لنفس الأهداف.

وقالت مديرة البرامج في برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، مها أبو سمرة، لوطن، إن ورشة العمل التي تنظم اليوم تجمع كل المشاركين في ورشات مشروع " شوفونا "، التي تم تنفيذها في الأربع شهور الماضية.

وأوضحت أن الورشة تتضمن خطة تفصيلية حول كيفية تمثيل المبادرات الناتجة عن ورشات العمل السابقة.

وأضافت أبو سمرة أن "كل المبادرات التي طرحت تهدف إلى تعزيز دور المرأة ووجودها في حوارات المصالحة الوطنية، وفي مراكز صنع القرار في فلسطين".

ووصفت أن كل  المبادرات التي طرها المشاركون بالابداعية، حيث أنه سيتم تنفيذ هذه المبادرات في الضفة الغربية وقطاع غزة، وسيكون هناك جداريات ستعبر  رؤية المشاركين.

وتابعت " اتفق المشاركون على رؤية، ورسالة واحدة واثقين بها، تدعم وتعزز دور المرأة في صنع القرار، حيث أنها ستحدث فارق على مستوى المجتمع المحلي ".

ومن أهم المبادرات التي خرجت بها هذه المجموعات اليوم هي مبادرة دراما من أجل التغيير ، ومناهضة اعلام التحريض، والرياضة الادماجية، ومبادرة التوعية المجتمعية لتعزيز حضور وتمثيل النساء في الحوارات الوطنية ومراكز صنع القرار، و"بنرسم مستقبل"، وتحسين حماية النساء، والمطالبة بانفاذ تعهدات المجلس المركزي الفلسطيني المتعلق بحقوق النساء.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير