في الذكرى التاسعة للعدوان الأول.. هل غزة على موعد مع عدوان جديد ؟

27.12.2017 01:05 PM

رام الله- وطن- رولا حسنين: يصادف اليوم السابع والعشرين من ديسمبر، الذكرى التاسعة للعدوان الاسرائيلي الاول على قطاع غزة.

أطلق عليه الاحتلال اسم "الرصاص المصبوب"، بينما أسمته المقاومة "معركة  الفرقان".

استهدف الاحتلال فيه كل المرافق الحيوية في القطاع،  واغتيل وزير الداخلية سعيد صيام والقيادي في حركة حماس نزار ريان.

استخدم الاحتلال اسلحة محرمة دولياً أهمها اليورانيوم المخضب.

واستمر العدوان 22 يوماً، اسفر عنه استشهاد  أكثر من 1400مواطنا، بينهم 412 طفلاً و111 امرأة، وجُرح أكثر من 5 الاف.

هدم الاحتلال 5240 مسكن بالكامل، وهدم جزئيا 30 ألف مسكن.

فيما قتل 13 اسرائيلي بينهم 10 جنود.

فهل غزة على موعد مع عدوان جديد؟

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير