المواطنون للقيادة : أوقفوا التنسيق الأمني وانسحبوا من كذبة عملية السلام

18.12.2017 05:31 PM

وطن للانباء - أمجد حسين: يترقب المواطنون نتائج الاجتماع الموسع للقيادة في المقاطعة الليلة حيث تضم اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية واللجنة المركزية لحركة فتح، وأمناء عامي الفصائل وقادة الاجهزة الامنية، ما يدلل على اهمية الاجتماع الذي سيضع اسس استراتيجية مواجهة قرار الرئيس الاميركي بشأن القدس.

كاميرا وطن تجولت في مدينة رام الله وسجلت مطالب المواطنين من القيادة..

وكان عضو اللجنة المركزية لحركة فتح محمد اشتية، قال إن الاجتماع يبحث مواضيع عدة أهمها تحديد آليات الرد على اعلان الرئيس الأمريكي اعتبار القدس عاصمة "لإسرائيل" وعقد جلسة للمجلس المركزي.

وأوضح اشتية أن الاجتماع الذي سيعقد بحضور أعضاء اللجنة المركزية للحركة وأعضاء اللجنة التنفيذية وقادة وممثلي الفصائل ورؤساء الأجهزة الأمنية "سيشهد نقاشا جديا وحقيقيا حول موضوع عقد جلسة للمجلس المركزي، متى ستعقد والمواضيع التي ستطرح فيها، إضافة لآليات التحرك الفلسطيني، وشكل العلاقات المستقبلية الفلسطينية مع كل من الولايات المتحدة ودولة الاحتلال".

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير