إنطلاق مهرجان فلسطين الدولي

28.07.2016 02:30 PM

رام الله- وطن: من بريطانيا جاءت فرقة "47 سول" الفلسطينية لإحياء افتتاح مهرجان فلسطين الدولي 2016 في مدينة رام الله.

الفرقة التي تتخذ من "كسر الحدود، وحرية التنقّل والحركة" موضوعاً أساسياً لأعمالها، انسجمت مع الشعار الذي رفعه المهرجان لهذا العام الا وهو حرية الحرية والتنقل.

وقالت مديرة المهرجان ايمان حموري إن الفلسطينيين من أكثر شعوب الأرض الذين يعانون يوميا من غياب حرية الحركة والتنقل، بفعل الممارسات الاحتلالية على الأرض الفلسطينية.

وأوضحت أن قضية "حرية الحركة والتنقل" جاءت انطلاقاً من العمل بكل السبل على محاربة المعيقات التي توضع أمام أبناء الشعب الفلسطيني بالمقام الأول، والتي من شأنها الحد من الحصول على حقوق أساسية كالتعليم والعمل والعلاج، وكذلك لتبيان الصعوبات التي واجهت وتواجه إدارة المهرجان واللجنة التحضيرية في استضافة فنانين أو فرق فنية عربية ودولية للمشاركة في المهرجان.

وحول العراقيل الاسرائيلية أوضحت الحموري إن الاحتلال منع فرقة إسكندريلا المصرية من الحضور، ما استعدى إلغاء حفلتهم، تماماً كما فعل مع إحدى الفرق الأرمنية العام الماضي.

وافتتحت فعاليات المهرجان بالتزامن في الضفة وغزة للمرة الأولى منذ انطلاق مهرجان فلسطين الدولي عام 1993، وذلك رغم العراقيل الإسرائيلية التي حالت دون وصول بعض الفرق العالمية.

ويستضيف مهرجان فلسطين الدولي فرقة "TARABBAND" من السويد، والفنانة التونسية غالية بنعلي، والجزائرية سعاد ماسي، ومن فلسطين عدد من الفرق الفلوكلورية والفنية الشعبية.

ويستمر المهرجان حتى 8 آب المقبل، في كل من رام الله وغزة ، اضافة للقدس المحتلة وجنين والخليل.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير