هل تنجح الحملة الامنية في مواجهة فوضى السلاح ؟

04.07.2016 12:30 PM

رام الله- وطن- جهادقاسم: قال الناطق باسم الشرطة الفلسطينة لؤي ارزيقات انه تم بالفعل البدء بحملة لجمع السلاح غير المرخص.

واضاف ارزيقات خلال حديثه مع وطن للانباء ان القانون يكفل بجمع السلاح غير المرخص، خاصة بعد المشاجرات التي وقعت في مناطق فلسطينية مختلفة.

وحول وجود سلاح للأجهزة الأمنية استخدم في هذه الشجارات، نفى ارزيقات وجود ذلك قائلاً "ان سلاح الأجهزة الامنية يكون داخل المقرات والدوريات فقط" مشيراً الى ان هناك رقابة مشدد على العسكريين في هذا الخصوص.

من جهته طالب عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية  قيس ابو ليلي السلطة الفلسطينية باجراءات فاعلة وشريعة للقضاء على ظاهرة انتشار السلاح، والتي خلفت العديد من القتلى في الايام السابقة.

وقال عضو اللجنة المركزية للجبهة الشعبية عمر شحادة ان هذه الحالة يجب ان تحل عن طريق استعادة ونشر الوعي النضالي والوطني في المجتمع الفلسطينين كأسلوب لوقف هذه الظاهرة.

من جهته طالب مدير مركز القدس للمساعدة القانونية  عصام العاروري بوجود قيادة مجتمعية وتفعيل دور الجهاز القضائي حتى تتعزز ثقة المواطنين بالقانون.

وكانت الايام الماضية شهدت وقوع العديد من المشاجرات من بينها شجار في يعبد خلف  3 قتلى و15 جريحا بينهم 7 في حالة الخطر بالاضافة الى حرق 4 منازل وقتل ضابطا امني برصاص مسلح.

وبحسب احصائية لجهاز الشرطة فان العام الحالي وحتى الان شهد انخفاضا في معدل حالات القتل حيث سجلت العام الماضي اثنتين وخمسين حالة قتل، فيما سجلت العام الحالي وحتى الان ثماني عشرة حالة بينها حالتين ارتكبتا سابقا وتم الكشف عنهما هذا العام.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير