في ذكرى النكبة.. أطفال يحلمون بالعودة

17.05.2016 04:50 PM

وطن- وفاء عاروري: في مسيرة انطلقت من ضريح الشهيد ياسر عرفات الى ميدانه وسط مدينة رام الله، آلاف المواطنين شاركوا اليوم في المهرجان المركزي لاحياء الذكرى الثامنة والستين للنكبة الفلسطينية.

منسق اللجنة العليا لإحياء ذكرى النكبة، محمد عليان قال إنه رغم بعض الانتقادات التي وردتهم حول تأخير المهرجان المركزي لإحياء هذه المناسبة، يومين متتاليين إلا أن إحيائها ليس له يوم محدد، فشهر أيار بأكمله يحيي فيه الشعب الفلسطيني هذه الذكرى.

وأوضح عليان أنه حين تهجر الفلسطينيون حينها فلم يتهجروا جميعا في يوم واحد وانما على مدار شهر كامل طرد فيه أصحاب الأرض من أراضيهم.

النكبة التي عايشها الأجداد وذاقوا مرارتها، بدى الحضور لافتا في ذكراها لأحفادهم الأطفال، الذي يحلمون كأجدادهم بالعودة الى أراضيهم التي لم يزوروها يوما بعد الاحتلال.

الطفلة سلاف الدباغ قالت خلال مقابلتها مع وطن، أنها لاجئة من يافا لكنها لم تزرها يوما، وأضافت أنها تعرف عن يافا أنها تشتهر بالبرتقال.

بدوره أكد الأمين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية، مصطفى البرغوثي، أنه على الصعيد السياسي على القيادة الفلطسنية أن تتوحد وتوحد أهدافها وعلى رأسها إلغاء اتفاقية أوسلو والتمسك بحق العودة وجعله على رأس أولوياتها.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير