نشطاء المقاومة الشعبية ينجحون ببناء "بوابة القدس"

07.02.2015 09:20 AM

رام الله- وطن: أدى الامين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية د. مصطفى البرغوثي ومئات من نشطاء المقاومة الشعبية صلاة الجمعة، في قرية "بوابة القدس" بعد أن أعادوا بنائها للمرة الرابعة، بعد أن قامت قوات الاحتلال الإسرائيلي باقتحامها وهدمها ثلاث مرات خلال اليومين الماضيين.

وقال البرغوثي، "إننا مصممون على البقاء على أرضنا رغم قمع الاحتلال الاسرائيلي، وإن المقاومة الشعبية التي تتصاعد وتتسع ستستمر".

وأكد أن نشطاء المقاومة الشعبية سيبنون القرية للمرة الرابعة بالطوب والحجار بدلاً من الخيام، مؤكداً "لن نسمح بتقسم الدولة لجزئين وفصل القدس عن الضفة، وسنستمر بالمقاومة الشعبية".

وأضاف البرغوثي لـوطن أن محاولات إسرائيل الرامية لتهويد القدس ومصادرة أراضيها لن تكلل بالنجاح مادام هناك شباب بواسل وأبطال يدافعون عنها بعزيمة وإصرار بصدورهم العارية.

وأكد البرغوثي، أن الاحتلال لن ينال من عزيمتنا وأنهم إن هدموا قرية بنيا عشرة، وإن اقتلعوا شجرة زرعنا ألف شجرة، مؤكدا على أن حلم إسرائيل بتهجيرنا كما فعلت عام الـ48 لن يتحقق ولن نسمح بأن نعيش النكبة مرتين.

تصميم وتطوير