بالفيديو.. جامعة بيرزيت تطالب المؤسسات الدولية بمقاطعة إسرائيل

19/06/2014

وطن للأنباء - مي زيادة: أكد نائب رئيس جامعة بير زيت غسان الخطيب عن نية الجامعة التوجه للمؤسسات الاكاديمية العالمية والدولية والانسانية، لمحاسبة اسرائيل على فعلتها في انتهاك حرمة الجامعة، وقال "سنطالبها باستنكار  الاجتياح الذي قام به جيش الاحتلال الاسرائيلي  فجر اليوم  لجامعة بيرزيت."

وأضاف "سنطالب  المؤسسات  العالمية ان تكثف من مقاطعتها الاكاديمية لاسرائيل، وان تستنكر ماقام به الاحتلال ايضا في مراسلاتها مع الجهات الاسرائيلية".

جاء اقوال الخطيب خلال وقفة احتجاجية قامت بها جامعة بير زيت ممثلة برئيسها وطاقمها الاداري من موظفين ومحاضرين، احتجاجا على انتهاك جيش الاحتلال لحرمة الجامعة فجر اليوم، في الاعتداء على الحق في التعليم الذي تكفله المواثيق الدولية.

من جانبه، قال منسق الكتلة الاسلامية في الجامعة"إن اقتحام جامعة بير زيت فجر اليوم، هو الاول منذ 14 عامًا، حيث تمكنت من اقتحام الجامعة وانتهكت حرمتها، لكنها لم تتمكن من اعتقال الطلبة المعتصمين لليوم العاشر ضد الاعتقال السياسي.

واشار الى ان بعض الطلبة لا زالوا  معتقلين لدى جهاز المخابرات العامة.

وتابع: "لم يجد جنود الاحتلال في مقر الكتلة اي شخص ما دفعهم لاقتحام مخازن الكتلة الاسلامية وافراغها من كامل محتوياتها وصادرت رايات وطبول الكشافة وطابعات للكتلة".

وجاءت أقوال العوري خلال مؤتمر للكتلة الاسلامية في جامعة بير زيت، تَبِعهُ وقفة تضامنية لإدارة الجامعة.

بدوره، قال عضو الهيئة الادارية لنقابة العاملين في الجامعة سامي ذوابة، ان هذه الخطوة تندرج ضمن مسلسل الاجراءات الاحتلالية، "والجامعة لها حرمتها وهي مؤسسة اكاديمية وما قام به الاحتلال هو علامة فارقة في استباحة ماتطوله يد الاحتلال، وهذه مقدمة لاستباحة الجامعة وهي سياسة ممنهجة تطال المؤسسات الدينية والتعليمية".

وقال "اصدرنا نحن كنقابة العاملين بيانا نخاطب فيه المؤسسات الحقوقية والدولية لوضع حد لهذه الانتهاكات، وانه آن الاوان لرفع القضايا الفلسطينية للمحاكم الدولية".

[video]https://www.youtube.com/watch?v=ez2xuL_FJGg&feature=youtu.be[/video]