نقابية ألمانية تطالب بحق القيلولة في العمل

17/07/2011

وطن للأنباء- وكالات- اعتبرت مسؤولة نقابية في الاتحاد العمالي الألماني (دي جي بي) أن كل ألماني يجب أن يتمتع بحق القيلولة في مكان عمله.

وكتبت أنيلي بوتنيباخ العضو في اللجنة القيادية للنقابة وفي مجلس إدارة وكالة العمل في الصحيفة اليسارية "تاجيه تسايتون" إن قيلولة قصيرة تخفض من خطر الإصابة بذبحة قلبية وتسمح بشحن الطاقة.

وأتت تعليقات بوتينباخ في وقت صدرت عدة تصريحات عن المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل عن الأوروبيين الجنوبيين الذين اعتبرت أنهم أقل مواظبة على العمل من الألمان.

 وتشير الإحصاءات إلى أن متوسط ساعات العمل السنوية للعامل الألماني (1390 ساعة)، وهو أقل بكثير من ساعات عمل المواطن اليوناني (2119) أو الإيطالي (1773) حسبما أظهرت أرقام نشرتها العام الماضي منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية.