16 اكتوبر .. منصة اعلامية شبابية لمخاطبة العالم بلسان الفلسطيني

27/08/2023

[video]https://www.youtube.com/watch?v=rRQq509UHNQ[/video]

غزة-وطن-احمد الشنباري: تتابع الناشطة وفاء العديني فريقها المتطوع في مكانٍ خصصته بصغر مساحته؛ لكي يصل للعالم محتوى فلسطين بلا تزويرٍ او كذب، واتخذت من الإنجليزية لغةً لنشر المحتوى الفلسطيني الذي يُحارب ويُهاجم من خلال سياسات مواقع التواصل الاجتماعي.

16 اكتوبر هي منصة اعلامية عبر الانترنت سعت وفاء وفريقها إلى إعداد المحتوى ليكن ناطقاً باللغة الإنجليزية،  تقول وفاء ان الهدف من هذا الفريق هو تسليط الضوء على الانتهاكات الإسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني،  ولدحض الرواية الإسرائيلية التي تسود في الشارع الغربي والتي تحاول أن تسيطر على وعيهم وتشوه صورة الفلسطيني الذي يحاول نيل حريته.
وتضيف وفاء العديني " نحاول من خلال هذا الفريق ان تصل رسالة الشعب الفلسطيني المظلوم من خلال فضح ممارسات الاحتلال وتقديم محتوى صادق بعيداً عن الشتوية والتزوير"
يعتمد فريق 16 اكتوبر على إعداد الاخبار والفيديوهات والتقارير الاعلامية والرقمية باللغة الإنجليزية وعبر مختصين في مجال الاعلام
وأوضحت وفاء ان فريق 16 اكتوبر يتكون من 60 ناشطاً يجتمعون على حب فلسطين، محاولين عبر الوسائل الممكنة والمتاحة ايصال صوت فلسطين، وذلك من خلال استخدام وسائل التواصل الاجتماعي والموقع الإلكتروني، حيث ينشر عبره اخبار صحفية تسلط الضوء على الانتهاكات التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني.
وحول الصعوبات التي تواجه الفريق بيّنت وفاء ان الفريق كغيره من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي حيث يتعرض النشر إلى سياسة محاربة المحتوى الفلسطيني من خلال تقييد وحذف الحسابات وهذا يؤثر على وصول المحتوى إلى العالم.

وعبر جهاز الحاسوب تجلس المتطوعة رجاء شحادة ساعات تقرأ وتحلل الاخبار التي تحاول ترجمتها الى اللغة الانجليزية لتجد مكاناً لها بعد ان انهت دراستها في تخصص اللغة الانجليزية .
تقول " في الوقت الذي شعرت فيه بانني قادرة على مخاطبة المجتمع الغربي، وإيصال القضية الفلسطينية إلى العالم اجمع كوني متخصصة في اللغة الإنجليزية قررت الانضمام الى فريق 16 اكتوبر الاعلامي لنشر المحتوى الفلسطيني والتغطية الاعلامية".
وتتابع " نحن مستمرين ومتواصلون في تكريس الوقت والخبرات من اجل نشر الرواية الفلسطينية ودحض الأكاذيب الإسرائيلية "