وكالة إيرانية: جماعات كردية متورطة بالهجوم على منشأة دفاعية في أصفهان

01/02/2023

وطن للأنباء:  ذكرت وسائل إعلام إيرانية، الأربعاء، أن القطع المستخدمة في الهجوم على المنشأة الدفاعية في أصفهان، جرى تجميعها بعد نقلها إلى البلاد من جماعات كردية متمركزة بإقليم كردستان العراق.

وذكرت وكالة "نورنيوز" المقربة من مجلس الأمن القومي الإيراني، أن الجماعات الكردية وبأوامر من جهاز أمن أجنبي (لم تسميه)، عقب تلقيها أجزاء من قطع المسيرات والمواد المتفجرة قامت بإدخالها إلى إيران من أحد الطرق التي يتعذر الوصول إليها في شمال غرب البلاد.

وتابعت نقلا عن مصادر، أن جرى تسليم القطع إلى أحد "المتواطئين معها" في إحدى المدن الحدودية لإيران، حيث تم تجميعها في ورشة مجهزة، وعلى أيدي قوات مدربة، ثم استخدمت في هجوم عدائي على المنشأة التابعة لوزارة الدفاع في أصفهان.

وأشارت الوكالة الإيرانية، إلى أن وزارة الأمن الإيرانية ألقت قبل أشهر على مجموعة كردية دربتها الاستخبارات الإسرائيلية "الموساد" لتفجير منشآت صناعية في أصفهان.

وذكرت أن المعتقلين خططوا لتفجير منشآت مهمة في أصفهان، من خلال نقل معدات ومواد متفجرة متطورة للغاية إلى إيران عبر إقليم كردستان العراق.

ونوهت إلى أن "استمرار الأنشطة الإرهابية لهذه الجماعات ضد ايران يظهر أن الحكومة العراقية لم تكن قادرة بعد على الوفاء الكامل بمسؤولياتها القانونية في هذا الصدد.".

والأحد الماضي، أفادت وسائل إعلام إيرانية بوقوع انفجار بمنشأة عسكرية في أصفهان وسط البلاد، في حين أكدت وزارة الدفاع تعرّض إحدى منشآتها بالمدينة لهجوم “فاشل” بطائرات مسيّرة، دون وقوع ضحايا.

فيما أفادت عدة مصادر صحفية إلى وقوف "إسرائيل" وراء عملية أصفهان، حيث نقلت "واشنطن بوست" عن مسؤول أمريكي لم يذكر اسمه، قوله إن الضربة كانت على ما يبدو من عمل الجيش الإسرائيلي، دون التأكد من ذلك بشكل مستقل.

كذلك، أفادت صحيفة "وول ستريت جورنال" نقلا عن مسؤولين أمريكيين وأشخاص مطلعين بأن عملية استهداف المجمع الدفاعي في إيران بطائرات بدون طيار نفذتها "إسرائيل".