من يعاني من نقص مضادات الأكسدة؟

19/06/2021

وطن للأنباء: يعتبر فصل الصيف الوقت الملائم لإشباع الجسم بمضادات الأكسدة الطبيعية. فمن هو بحاجة لها ولماذا؟

تشير الدكتورة ماريا تشيرنيايفا، خبيرة التغذية وأخصائية العلاج بالتغذية، في حديث لراديو "سبوتنيك"، إلى أن "مضادات الأكسدة، هي قبل كل شيء فيتامينات С و Е و A ، والكاروتينات. وتحمي مضادات الأكسدة أجسامنا من الجذور الحرة، التي لها تأثير ضار على أجسامنا. لذلك من الضروري الحصول على مضادات الأكسدة من الطعام الذي نتناوله، وليس من المكملات الغذائية، أو الفيتامينات الصناعية".

وتضيف، توجد مضادات الأكسدة بنسبة عالية في الخضروات والفواكه الطازجة. لذلك يجب إدراجها في النظام الغذائي خاصة في موسم الصيف. وهذا مهم جدا لمن يعاني من نقص مضادات الأكسدة.

وتقول، "هؤلاء هم بالدرجة الأولى المدخنون والأشخاص الذين يتطلب عملهم رحلات جوية مستمرة، ومن يتعامل مع المواد الضارة، وكذلك الأشخاص الذين يعانون من السمنة والوزن الزائد، ومن لا يتبع حمية غذائية متوازنة".

ووفقا لها، يمكن أن تكون في الجسم كمية زائدة من مضادات الأكسدة، لذلك من المهم جدا الحفاظ على معدل متوازن في الجسم، لأن وجود نسبة محددة من الجذور الحرة له أهمية لمنظومة المناعة.

وتضيف، "يجب أن توجد الجذور الحرة في الجسم، لأن منظومة المناعة تتفاعل معها، حيث تساعدها على مكافحة العوامل السلبية. فأثناء عدم وجود الجذور الحرة، سوف تزداد مضادات الأكسدة، ولن تقوم منظومة المناعة بوظيفتها الأساسية".

 

المصدر: (نوفوستي)