الزعنون يدين العدوان الاسرائيلي ويطالب المجتمع الدولي بادانة اسرائيل

20/08/2011

وطن للانباء/ أدان سليم الزعنون رئيس المجلس الوطني الفلسطيني العدوان الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة مطالباً المجتمع الدولي إدانة اسرائيل، ووضع حد لاستهداف المدنيين من قبل جيش الاحتلال وسلاحه الجوي.

واضاف ان جيش الاحتلال يسعى ويبحث دائما عن إيجاد التبريرات التي تؤدي إلى التضييق على الفلسطينين، ومنعهم من الصلاة في المسجد الأقصى في شهر رمضان المبارك، ومحاولات سلطات الاحتلال تصدير أزمتها الداخلية التي تعاني منها بادعاءات غير صحيحة اعتادت عليها، لا سيما آن التنظيمات في القطاع نفت أية علاقة لها بهجمات إيلات الأخيرة، وقد وجدتها إسرائيل فرصة لحشد الدعم الدولي لعرقلة مسعى الفلسطينيين لطرح موضوع الدولة على الأمم المتحدة في أيلول القادم .

وأضاف الزعنون " آن الأوان لأن يفهم المجتمع الدولي أن السياسة الإسرائيلية هي التي أوقفت المفاوضات، وأصرت على استمرار بناء المستوطنات وزادت من سياسة القمع وهدم البيوت وحرق الأشجار واقتحام المدن والقرى في الضفة والقطاع دون ان تحسب أي حساب للقوانين والأنظمة المعمول بها دوليا  ".

كما أيد الزعنون طلب الرئيس محمود عباس عقد جلسة لمجلس الأمن الدولي لوقف الاعتداءات الإسرائيلية على القطاع .