قوات الاحتلال تختطف شابًا مريضًا من مستشفى إسرائيلي

08.07.2014 01:08 PM

رام الله - وطناختطفت قوات الاحتلال الإسرائيلي الليلة الماضية، المصاب محمد علي حسن صافي( 18 عاما) من مستشفى "هداسا عين كارم" الإسرائيلي، ونقلته إلى مستشفى "سجن الرملة".

وأفاد أحد أقربائه في اتصال هاتفي مع وكالة الانباء الرسمية (وفا)، بأن قوات الاحتلال نقلته في ساعة متأخرة من مساء أمس، في سيارة شرطة إلى مستشفى "سجن الرملة"، رغم وضعه الصحي الحرج، بعد إصابته بثلاث رصاصات قبل أكثر من شهر في مخيم الجلزون، تسببت له بإعاقات دائمة.

ووفقا للتقارير الطبية، يحتاج المصاب إلى متابعة صحية يومية، لمعالجة التهتك الذي أصاب عظامه وعضلاته والأنسجة بسبب الإصابة، حيث خضع لأربع عمليات زراعة عضلات وجلد وأنسجة، ويحتاج إلى متابعة طبية حثيثة بسبب التلوث الجرثومي الذي أصاب جروحه.

تصميم وتطوير