أبو غربية: الشهيد أبو خضير وحد كل الشعب الفلسطيني

08.07.2014 01:02 PM

وطن- خاص علي دراغمة : رفض عضو مركزية فتح عثمان أبو غربية الاتهامات التي نسبت له حول تكليفه من الرئيس محمود عباس لتهدئة الاحتجاجات الشعبية في القدس بعد جريمة اعدام الطفل محمد أبو خضير حرقا على يد المستوطنين.

وقال أبو غربية لوطن " الشهيد محمد أبو خضير وحد الشعب الفلسطيني في لحظة واحدة، عدونا الاوحد هو الاحتلال ولا عدو لنا غيره".

وحول زيارته للقدس قال أبو غربية لقد ذهبت للقدس عدة مرات مؤخرا لأني مرتبط مع عائلة أبو خضير بعلاقات صداقة وان واجبي يحتم على الوقوف الى جانبهم، ولم أكلف من الرئيس بالزيارة وحتى الرئيس لا يعرف بزيارتي لعائلة الشهيد أبو خضير" .

وأكد أبو غربية ان حجم الضغط على الشعب الفلسطيني والقيادة كبير جدا وخاصة عندما يتم الحديث عن حل السلطة او عن انعدام فرص قيام دولتين وان فرصة إقامة دولية فلسطينية لم يعد قائم بسبب انسداد الأفق نتيجة تصرفات دولة الاحتلال.

وقال: لا يمكن لاحد التكهن برد فعل الشعب، الشعب مستعد للمواجهة مع الاحتلال حال فرضت عليه رغم حجم الضغوط الكبيرة التي تفرضها حكومة نتنياهو منذ تشكيل حكومة المصالحة، وفشل المفاوضات".

وطرح أبو غربية أن هناك علامات استفهام حول اختفاء ومن ثم مقتل المستوطنين الثلاثة الذين استخدم نتنياهو قصتهم للهجوم على الشعب الفلسطيني
وقال أن : نتنياهو في ازمة داخلية وخارجية وكاد ان يخرج من ازماته لولا حصول المحرقة التي قام بها المستوطنين واعدام الفتى أبو خضير بهذا الشكل البشع.

وأشار أبو غربية ان الاحتلال دائم البحث عن حلول طاردة كالأمن والاقتصاد او طرد الناس وتهجيرهم الا ان القيادة الفلسطينية وضعت على اهم اولوياتها تثبيت الناس في ارضهم .

تصميم وتطوير