فياض: السلطة تواجه صعوبات بالوفاء بالتزاماتها

14.01.2012 08:25 PM
الخليل - وطن - أكد الدكتور سلام فياض ان الحكومة تواجه صعوبات حادة وبشكل متصاعد من الوفاء بالتزاماتها.

وقال فياض خلال افتتاح المشروع الكوري في محافظة الخليل السبت إن ما حققته السلطة من اعتماد على الذات على مدار السنوات الماضية، جعلها أقل عرضة للتأثر بارتفاع المساعدات أو انخفاضها.

ولفت إلى أن السلطة بصدد اتخاذ إجراءات تهدف إلى تعزيز وتعظيم عملية التمكين الذاتي، وحث الخطى وتسريعها للوصول إلى دولة فلسطين القادرة على الوفاء بكامل الالتزامات والاحتياجات من الموارد الذاتية.

وقال إن "العجز في الموازنة سيستمر في موازنة العام الجاري، إذا لم تتخذ الحكومة إجراءات من شأنها تقليص هذا العجز".

وأضاف أن ما يردنا من مساعدات هو أقل مما كان مخططا له في موازنة السلطة ولهذا السبب واجهنا صعوبات منذ عام 2010 وحتى يومنا هذا للوفاء بالالتزامات المترتبة علينا، إضافة إلى ما قامت حكومة الاحتلال في العام الحالي بحجز أموال السلطة ظلما وعدوانا".

وأكد فياض أن التلويح بقطع المساعدات عن السلطة يضر بعملها، ويوقف عجلة الاقتصاد الفلسطيني عن الدوران.

وقال "لطالما كان التلويح بقطع المساعدات له تأثير سلبي مدمر، مؤكدًا أن القرار الفلسطيني لم يكن يوما مرهونا بهذه المساعدات وبالتالي لا بد من أن نلتزم جميعا بهذا الجهد كي نحصن أنفسنا من كافة أشكال الابتزاز السياسي".

من جهةٍ أخرى، أشاد رئيس الوزراء فياض بالدور الحيوي والهام الذي تقوم به هيئات الحكم المحلي في تقديم الخدمات وتعزيز صمود المواطنين، مؤكدا أن الإنسان الفلسطيني هو الهدف الرئيسي للتنمية في بلادنا.

وشدد على أن إنجاز هذا المشروع الحيوي والهام يشكل إضافة نوعية للمرافق العامة في محافظ الخليل، والذي يعود بالنفع على أهالي المحافظة والوطن.

وقال: "ستكون دولة فلسطين القادمة دولة عصرية قادرة على توفير الخدمات للمواطنين، والتعامل مع احتياجهم والوفاء بالتزاماتها تجاههم في كافة المجالات باقتدار، ودرجة عالية من الكفاية الذاتية والاعتماد على القدرات الذاتية'.

يشار إلى أن المشروع الكوري، بلغت تكلفته نحو 6 ملايين دولار ممولة من الحكومة الكورية، وأقيم على أرض تم التبرع بها من قبل بلدية الخليل بمساحة 13 دونمًا.
تصميم وتطوير