حكومة الاحتلال تبلغ السلطة رفضها الافراج عن الدفعة الرابعة

28.03.2014 01:32 PM

رام الله - وطن:  قال نائب امين سر اللجنة المركزية لحركة فتح جبريل الرجوب لوكالة الصحافة الفرنسية الجمعة ان حكومة الاحتلال ابلغت السلطة الفلسطينية عن طريق الاميركيين رفضها الالتزام باطلاق سراح الدفعة الرابعة من الاسرى الفلسطينيين المقرر غدا السبت.

وقال الرجوب ان "الحكومة الاسرائيلية ابلغتنا من خلال الوسيط الاميركي وراعي عملية السلام انها لن تلتزم باطلاق الدفعة الرابعة من الاسرى الفلسطينيين المقرر غدا السبت التاسع والعشرين" من آذار/مارس. واضاف ان "اسرائيل رفضت الالتزام بالاسماء المتفق عليها من المعتقلين في السجون الاسرائيلية منذ ما قبل اتفاق اوسلو عام 1993".

وكانت حكومة الاحتلال وافقت لدى استئناف المفاوضات في تموز/يوليو 2013 على اطلاق سراح 104 اسرى فلسطينيين اعتقلوا قبل اتفاقات اوسلو عام 1993، وذلك على اربع دفعات خلال تسعة اشهر .

وقال الرجوب إن "تهرب اسرائيل من تنفيذ الصفقة وعدم التزامها بتفهماتها مع الادارة الاميركية يعتبر صفعة اسرائيلية قوية للادارة الاميركية وجهودها التي تمت التفاهمات معها ومن خلالها". واتهم الكيان الصهيوني بانه "يضرب بعرض الحائط الجهود الاميركية والقانون الدولي والشرعية الدولية ويستهتر بالمجتمع الدولي".

وأكد الرجوب "بالنسبة لنا عدم اطلاق سراح اسرى سيكون بداية لجهد باتجاه المجتمع الدولي لاسقاط شرعية الاحتلال لارضنا وشعبنا". واضاف "نطالب بتأمين حماية للدولة الفلسطينية، وسنبدأ التحرك باتجاه العمل على تثبيت عضوية دولة فلسطين في الامم المتحدة وتثبيت المركز القانوني لدولة فلسطين التي اصبحت دولة غير عضو في الامم المتحدة منذ عام 2012".

تصميم وتطوير