مبعدو المهد يطالبون بتعيين أحد الأسرى وزيرا في الحكومة القادمة

27.06.2011 02:20 PM

وطن للانباء/ طالب الناطق باسم المبعدين فهمي كنعان الرئيس محمود عباس و حركتي فتح وحماس ، بتعيين وزير من الأسرى في سجون الاحتلال في الحكومة الفلسطينية القادمة ، ردا على تصريحات رئيس وزراء الاحتلال نتنياهو، والتي طالب خلالها بتشديد العقوبات على الأسرى ومنعهم من مواصلة التعليم

          وطالب كنعان الأمم المتحدة ومنظمة الصليب الأحمر والاتحاد الأوروبي بالموضوعية وعدم التحييز والتدخل من أجل وضع حد لانتهاكات حقوق الإنسان التي تمارسها إسرائيل ضد الأسرى والمبعدين من كنيسة المهد ، مؤكدا على أن هذه الانتهاكات ترتقي إلى مستوى جرائم حرب بحسب القانون الدولي الإنساني والاتفاقيات الدولية خاصة اتفاقية جنيف الرابعة .

ودعا كنعان المجتمع الدولي بضرورة التدخل من أجل وضع حد لمعاناة المبعدين من كنيسة المهد في غزة والدول الأوروبية والتي تدخل عامها العاشر للإبعاد  دون أفق للحل في ظل تجاهل وصمت فلسطيني وعربي ودولي .

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير