مصطفى البرغوثي يدعو الى دعم توجه الفلسطينيين إلى الأمم المتحدة للاعتراف بالدولة

11.07.2011 07:16 PM

رام الله-وطن للانباء:استقبل النائب الدكتور مصطفى البرغوثي الأمين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية في رام الله رئيس المعارضة الإيطالية زعيم الحزب الديمقراطي الإيطالي المعارض، بيرلويجي بيرساني.

وقال البرغوثي انه اطلع بيرساني على الانتهاكات الاسرائيلية في الاراضي الفلسطينية من خلال الاستيطان وجدار الفصل العنصري وتهويد القدس ونظام التمييز العنصري الذي انشاته اسرائيل في الاراضي المحتلة  وتنكرها لحقوق شعبنا.

وشدد النائب مصطفى البرغوثي على اهمية دعم توجه الفلسطينيين الى الامم المتحدة لنيل الاعتراف بالدولة الفلسطينية على حدود عام 67 وعاصمتها القدس بعد ان اغلقت اسرائيل كل الافاق في وجه السلام العادل والشامل.

واشار البرغوثي الى اهمية اتفاق المصالحة الوطنية واستعادة الديمقراطية الفلسطينية وصد المحاولات الرامية الى افشاله لا سيما من قبل اسرائيل.

واكد البرغوثي اهمية المقاومة الشعبية السلمية في مواجهة الاستيطان الذي تسعى من خلاله اسرائيل الى فرض الوقائع على الارض مما يبدد فكرة حل الدولتين.

كما اطلع النائب مصطفى البرغوثي زعيم المعارضة الايطالية على مخاطر استمرار الحصار على قطاع غزة وحجم المعاناة التي يعيشها شعبنا هناك وما يعانيه الصيادون الى جانب عدم وجود مياه صالحة للشرب.

وقال البرغوثي ان الحزب الديمقراطي الإيطالي المعارض هو الاوفر حظا في الفوز في الانتخابات القادمة في ايطاليا بعد الفوز الذي حققه في الانتخابات المحلية مما يستدعي ضرورة التعاون المشترك بين الجانبين الفلسطيني والايطالي بما يحقق دعم حقوق شعبنا.

من جانبه اكد زعيم المعارضة الايطالية ان حزبه سيدعم توجه الفلسطينيين الى الامم المتحدة في سبتمبر القادم وانه سيعمل على تغيير سياسة ايطاليا التي فقدت توازنها في ظل حكومة برلسكوني وانحازت لاسرائيل.

كما أكد بيرساني موقف حزبه الداعم لحقوق الشعب الفلسطيني التاريخية وإقامة دولته المستقلة، وشدد على ضرورة أن تتخذ أوروبا موقفا موحدا من قضية الدولة الفلسطينية المستقلة وذات السيادة.

 

تصميم وتطوير