زكارنة يدعو الحكومة لحل مشكلة 1500 موظف

19.10.2011 03:08 PM

رام الله- وطن- دعا رئيس نقابة العاملين في الوظيفة العمومية بسام زكارنة، الحكومة لحل مشكلة موظفي البطالة الدائمة.

وقال في بيان صحفي اليوم الأربعاء، إن "الحكومة أنهت عمل 1500 موظف من العاملين على بند البطالة الدائمة دون أن يتم إشعارهم أو توفير فرص عمل بديلة لهم، وأصبحت الآن حياة 1500 عائلة مهددة بخطر الجوع".

وأوضح زكارنة أن عملية انهاء عملهم جراء تجاوزهم سن الستين سنة، مشيرا إلى أن بعضهم تجاوز السبعين سنة، وكان يتقاضى راتبا بشكل كامل، حيث إن التعيين تم لإيجاد دخل لعائلة وليس توظيفا، وأن قضية بلوغهم سن الستين ليس لها أي مبرر قانوني، وخاصة أن قانون الستين سنة يطبق لمن سيتم صرف راتب تقاعدي له.

وأضاف زكارنة أن جزءا من هؤلاء معاق وضرير ولا مصدر دخل له على الإطلاق.

وقال، "إن الحل ليس بطرد أكبر عدد من الموظفين، كما تحاول الحكومة عمله، بل فتح مشاريع إنتاجية تخلق فرص عمل تؤدي الى تخفيف العبء عن السلطة من حيث مسؤوليتها عن إيجاد فرص عمل جديدة".

وأكد زكارنة "أن فصل الموظفين وترك الخريجين الجدد بلا وظائف سيسبب مشاكل اجتماعية كبيرة وانحرافات تؤثر على النسيج الاجتماعي الفلسطيني".

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير