البرغوثي: التوغلات الاسرائيلية في غزة هدفها التصعيد والتغطية على الفشل السياسي

07.07.2011 11:43 AM

رام الله-وطن للانباء/ قال النائب الدكتور مصطفى البرغوثي الامين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية ان التوغلات والاستفزازات التي قامت بها قوات الاحتلال الاسرائيلي في قطاع غزة اليوم رغم التزام القوى الوطنية بوقف اطلاق النار هدفها ايجاد وسيلة للتصعيد العسكري للتغطية على الفشل السياسي لحكومة نتنياهو ولحملة الادانة الدولية ازاء ما تقوم به من انتهاكات في الاراضي الفلسطينية.

وحمل البرغوثي اسرائيل مسؤولية التصعيد العسكري الرامي الى جر شعبنا الى ردود افعال لاتخاذها ذريعة من اجل شن مغامرة عسكرية ضد قطاع غزة بعد ان اغلقت حكومة نتنياهو الابواب امام السلام العادل والشامل.

من جهة ثانية اكد النائب مصطفى البرغوثي ان من حق الفلسطينيين التوجه الى الامم المتحدة لنيل الاعتراف بالدولة الفلسطينية على حدود عام 67 وعاصمتها القدس.

وقال البرغوثي تعقيبا على معارضة واشنطن لهذا التوجه انه ما من خيار سوى التوجه الى المنظمة الدولية بعد ان اوصدت اسرائيل الباب في وجه السلام.

واكد النائب مصطفى البرغوثي ان من حق شعبنا  استعمال كل الخيارات البديلة بما فيها التوجه الى الامم المتحدة في ظل سياسة فرض الامر الواقع التي تنتهجها اسرائيل عبر الاستيطان الامر الذي بات يهدد حل الدولتين

تصميم وتطوير