مركزية فتح غاضبة من إصرار عباس على تولي فياض رئاسة الحكومة

27.06.2011 10:59 AM

وطن للانباء / اكدت مصادر في اللجنة المركزية لحركة فتح بأن اصرار عباس على ترشيح فياض لرئاسة حالكومة المقبلة اثار حالة من التذمر والخلاف بين اعضاء اللجنة المركزية.

واوضحت المصادر بأن تيارا في مركزية فتح يطالب بعدم افشال اتفاق المصالحة من خلال الاصرار على فياض الذي ترفضه حركة حماس.

ونقلت صحيفة القدس العربي عن المصادر قولها  ان رئيس وفد فتح للحوار مع حماس عزام الاحمد وعضو الوفد محمود العالول ونبيل شعث والدكتور ناصر القدوة من المتذمرين من اصرار عباس على ترشيح فياض، وانهم يحاولون انجاح اتفاق المصالحة وتشكيل الحكومة من خلال التنازل عن ترشيح فياض.

وكان محمود العالول قد قال لصوت فلسطين أن فياض ليس المرشح الاوحد لحركة فتح لرئاسة حكومة التوافق، منوها الى ان هناك مبررات ومسوغات لترشيحه لرئاسة الحكومة من قبل عباس.

واشار العالول الى ان اتصالات بين حركتي فتح وحماس ستجرى خلال الايام المقبلة في محاولة لتذليل العقبات التي تواجه انجاز المصالحة ولتحديد هوية رئيس الحكومة.

واوضح العالول ان لقاء عباس برئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل الذي تم تأجيله الاسبوع الماضي سيتحدد بعد اجتماع القيادة.

وجاء اجتماع القيادة الفلسطينية مساء امس في ظل انباء بأن هناك توجها بالتريث في موضوع تشكيل حكومة المستقلين وفق اتفاق المصالحة، وذلك لحين التوافق على حكومة لا تجلب الحصار للشعب الفلسطيني.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير