البرغوثي: السفينة الفرنسية المشاركة في اسطول الحرية 2 تشق طريقها نحو غزة

06.07.2011 10:31 AM

رام الله-وطن للانباء: قال النائب الدكتور مصطفى البرغوثي الامين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية ان السفينة الفرنسية المشاركة في اسطول الحرية اثنين تشق طريقها نحو غزة بعد ان نجحت في اختراق الحظر اليوناني الساعة الخامسة صباحا من امس مستفيدة من انشغال خفر السواحل اليونانيين بالسفن الثلاثة الاخرى التي منعت من الابحار.

واضاف البرغوثي ان السفينة تضم على متنها طاقما من تسعة اشخاص بينهم ستة متضامنين وان من بين المبحرين اولفي ايسانسينو المرشح السابق للرئاسة الفرنسية وعضو البرلمان الاوروبي نيقول نيلسون وممثلون عن العمال والنقابات وصحفي من صحيفة ليبراسيون.

ووجه البرغوثي التحية للمشاركين في السفينة على نجاحهم في اختراق الحظر اليوناني مؤكدا ان السفينة تبحر الان نحو قطاع غزة دون ان يحدد موقعها بالضبط حماية لها من اعتراض السفة والبحرية الاسرائيلية لها.

واضاف النائب مصطفى البرغوثي ان المشاركين في السفينة مصممون على الوصول الى غزة في خطوة رمزية لكسر الحصار عن القطاع.

من ناحية ثانية اكد البرغوثي ان مئات المتضامنين الدوليين سيصلون خلال الايام القادمة عبر المطارات والمعابر الى الاراضي الفلسطينية للانضمام الى المظاهرات الشعبية السلمية التي ينظمها شعبنا ضد الجدار والاستيطان.

من ناحية اخرى اشار البرغوثي الى ان هناك عددا من المحامين بداوا برفع قضايا ضد ما قامت به الحكومة اليونانية من منع لاسطول الحرية والذي يشكل خرقا للقانون الدولي اضافة الى القيام بنشاطات من اجل الافراج عن قبطاني السفينتين الاميركية والكندية.

وطالب النائب البرغوثي الحكومة اليونانية بالافراج الفوري عن كافة المعتقلين ممن يشاركون في اسطول الحرية وصد الضغوط الاسرائيلية التي ترمي الى ابتزاز اليونان مشيرا الى اننا اعتدنا على  تضامن  الشعب اليوناني مع شعبنا مؤكدا اننا لن نسمح لاسرائيل بان تجرنا لصدام مع الدول الصديقة التي اكدت شعوبها تضامنها مع شعبنا وحقوقه الوطنية.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير