الحاخام لاندو يدعو طلاب المدارس الدينية للتمرد.. حثهم على رفض قرار التجنيد واعتبره بمثابة “إعلان حرب”

11.07.2024 11:18 AM

رام الله - وطن: أعلن رجال دين يهود متشددون،  أمس الأربعاء، عن رفضهم السماح بتجنيد طلاب المدارس الدينية، وذلك بعد صدور أوامر من وزير جيش الاحتلال يوآف جالانت بالبدء بتجنيد الطلاب المتدينين مطلع شهر أغسطس المقبل، بحسب ما ذكرته القناة 12 العبرية.

هذا الموقف الصادر من بعض الحاخامات، ورد في صحيفة "يد نعمان" الدينية المتشددة، حيث أصدر الحاخام دوف لاندو، الزعيم الأرثوذوكسي الليتواني، تعليمات بعدم التجاوب مع استدعاءات الجيش تحت أية ظروف، حتى لو كان الاستدعاء الأول.


وقد أتى هذا التحرك نتيجة للتوتر المتصاعد إثر قرار محكمة الاحتلال العليا الذي صدر قبل أسبوعين، والقاضي بضرورة تجنيد طلاب المدارس الدينية في الجيش، ووقف تحويل الأموال للمؤسسات التي تأوي الطلاب المعفيين من الخدمة العسكرية.

وفي تعليقه على القرار، أوضح الحاخام لاندو أن هذا القرار يعد بمثابة "إعلان حرب" على العالم الديني.

ورداً على ذلك، شدد الحاخام في بيانه أن الأمر تجاوز قضية تجنيد الطلاب إلى تحدي أسس الهوية الدينية التي يحملونها.

واضاف الحاخام بأن التزام الجيش بأوامر المحكمة يجعل من المستحيل الاعتماد على أية تفاهمات سابقة مع القيادات العسكرية، مشيراً إلى أن امتثال الجيش لهذه الأوامر يعد بمثابة "استسلام كامل".

اجتماع بين الحاخامات
على مدار الساعات القليلة الماضية، اجتمع الحاخام كوفمان، رئيس لجنة المدرسة الدينية، بالحاخام لاندو في منزله لمناقشة الإستراتيجية المستقبلية للتعامل مع القرارات الأخيرة.

وقد ألمح لاندو خلال اللقاء إلى الضرورة القوية لبلورة موقف موحد بين الحاخامات الأرثوذوكس بمختلف توجهاتهم تجاه هذه القضية.

وكان وزير جيش الاحتلال يوآف غالانت، قد كشف أن الجيش بحاجة إلى 10 آلاف جندي إضافي على الفور، جراء الخسائر التي تعرضت لها القوات في ظل الحرب على غزة منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وقال وزير الجيش الإسرائيلي: "يمكننا تجنيد 4800 من اليهود المتدينين"، قائلا: "من الأفضل تمرير "لوائح" وليس "قانون تجنيد".

تصميم وتطوير