شهداء وجرحى في غارات للاحتلال ومجزرة جديدة في "مواصي" رفح

21.06.2024 08:35 PM

وطن: استشهد 5 مواطنين وأصيب آخرون، اليوم الجمعة، في قصف طيران الاحتلال شقتين سكنيتين وسط مدينة غزة.

وأفاد مراسلنا بأن طواقم الإسعاف والإنقاذ تمكنت من انتشال جثامين 5 شهداء وعدد من الجرحى بعد استهداف طيران الاحتلال لشقتين سكنيتين لعائلتي "مشتهى" و"أبو العطا" خلف مدرسة دير اللاتين في منطقة غزة القديمة وسط مدينة غزة.

كما قصف طيران الاحتلال منزلا لعائلة "صلاح" في مخيم الشاطئ غرب مدينة غزة، ما أسفر عن استشهاد 10 مواطنين على الأقل وإصابة 17 آخرين جرى نقلهم إلى مستشفى الأهلي العربي "المعمداني، بالتزامن مع قصف مدفعية الاحتلال حي الزيتون جنوب شرق المدينة.

وفي وقت لاحق، استشهد مواطنان في قصف للاحتلال استهدف تجمعا للمواطنين في حي الزيتون.

وأصيب عدد من المواطنين في غارة شنها طيران الاحتلال قرب وادي غزة وسط القطاع.

وفي رفح جنوب القطاع، استشهد مواطنان وأصيب آخرون في غارة للاحتلال استهدفت منطقة خربة العدس شمال المدينة.

كما استشهد 25 مواطنا على الأقل وأصيب آخرون في قصف مدفعية الاحتلال لخيام النازحين في منطقة المواصي شمال غرب رفح، والتي قالت قوات الاحتلال إنها مناطق "آمنة" ودعت المواطنين للتوجه إليها.

وقال مصدر صحفي، إن طيران الاحتلال اخترق حاجز الصوت منطقتين، وما أن تجمع المواطنون حتى استهدفهم بصاروخ ما أدى لحدوث مجزرة ارتقى خلالها حتى الآن 25 مواطنا.

وأفادت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني بأن طواقمها تتعامل مع عدد كبير من الشهداء والإصابات بعد استهداف الاحتلال خيام النازحين في مواصي رفح.

وأضافت المصادر الصحفية، أن قوات الاحتلال كانت قد ارتكبت مجزرتين في المنطقة ذاتها أواخر أيار/مايو الماضي استشهد إثرهما 70 مواطنا.

وأصيب عدد من المواطنين بينهم أطفال في قصف طيران الاحتلال منزلا لعائلة الشريف شرق النصيرات وسط قطاع غزة، وجرى نقلهم إلى مستشفى العودة، حيث وصفت إصابة الطفلة الرضيعة تولين الشريف (6 أشهر) بالخطيرة.

تصميم وتطوير