احتجاجات وقطع طرقات.. المستوطنون يتظاهرون مطالبين بإجراء انتخابات مبكرة

16.06.2024 12:26 PM

وطن: قطع مستوطنون عدّة طرقات في (الأراضي الفلسطينية المحتلة)، صباح اليوم الأحد، احتجاجاً على الحكومة الحالية برئاسة بنيامين نتنياهو، ومطالبين بإجراء انتخابات جديدة.

وأغلق المتظاهرون شارع "أيالون" الرئيسي وسط (الأراضي الفلسطينية المحتلة)، بالتزامن مع قطع الطريق السريع رقم 1 في اتجاه القدس، والطريق السريع "رقم 4"، حيث أشعلوا النار، وأغلقوا أيضاً تقاطع "يافور" على الطريق السريع "رقم 70"، وتقاطع "عينات" في شارع "444"، كما قطعوا شارع رقم 40 عند مفرق "نحاليم"، والطريق الساحلي رقم 2 عند تقاطع "جيليت".

واحتجّ المستوطنون المتظاهرون أيضاً ضد قانون إعفاء "الحريديم" من التجنيد، رافعين شعار "كفى تمييزاً، ولتجنيد الجميع الآن"، وأوضحوا أنّ الترويج لهذا القانون يعني التخلي عن أبنائهم الذين يخدمون، مؤكدين أنّ كفاءة الجنود وروحهم القتالية منخفضتان.

وأضافوا أن الحدث في رفح، جنوبي قطاع غزة، أمس، حيث أقرّ جيش الاحتلال بمقتل 11 جندياً في عملية مركبة نفذتها كتائب القسّام (الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية حماس)، يعدّ تذكيراً  بأنّ "هناك من يخاطر بحياته وهناك من لا يفعل ذلك".

وضمن الحركة الاحتجاجية المستمرة بالتزامن مع الحرب على غزة، شهدت (الأراضي الفلسطينية المحتلة)، أمس، تظاهرة شارك فيها الوزير المستقيل من "كابينت" الحرب، بيني غانتس، للمطالبة بإبرام صفقة تبادل للأسرى.

وتخللت التظاهرة مواجهات بين المتظاهرين وشرطة الاحتلال عند تقاطع كابلان.

تصميم وتطوير