بنك الأردن يُطلق المظلة الإغاثية المتعددة لقطاع غزة بأكثر من مليون دولار

08.06.2024 09:54 AM

وطن: أعلن بنك الأردن عن إطلاق برنامج المظلة الإغاثية المتعددة لدعم قطاع غزة، مستهدفاً في برنامجه الإغاثي عدة محاور هامة وأساسية لمساعدة المواطنين في ظل الظروف الإنسانية الصعبة التي يمرون بها في القطاع. وذلك بناء على دراسة معمقة قام بها البنك مع عدد من الشركاء الاستراتيجيين من منظمات دولية ومؤسسات محلية لدراسة الواضع القائم على الأرض وتحديد أولويات الدعم، والاحتياجات الفعلية الأساسية والأشد إلحاحاً ،خاصة للفئآت التي لم تحظ بدعم كاف وبحاجة ماسة للاهتمام.

وصرح المدير العام لمجموعة بنك الأردن صالح حماد، أن بنك الأردن وفي إطار مسؤوليته المجتمعية، حرص على تصميم برنامج إغاثي شامل ومتكامل قائم على توفير عدة حزم من الاحتياجات الأساسية للمواطنين في قطاع غزة، آملا أن تساهم هذه المظلة في تخفيف العبء على  المواطنين ومساعدتهم في تخطي الظروف الإنسانية الصعبة التي يعيشونها.

وعن حجم التبرع الذي خصصه بنك الأردن "للمظلة الإغاثية" لقطاع غزة، أوضح حماد أن مجلس إدارة البنك رصد موازنة تتجاوز المليون دولار لتنفيذ برنامج المظلة الإغاثية بالتعاون مع منظمات الإغاثة الدولية والمؤسسات المحلية.

كما أكد حماد أن القطاع المصرفي من أهم المحاور الرئيسية لإعادة الإعمار والتنمية الاقتصادية، وهو الضامن الأساسي لتوفير كافة الخدمات المالية لمختلف الشرائح الاقتصادية والاجتماعية من خلال دعم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، بالإضافة لتنفيذ برامج المسؤولية المجتمعية".

ومن جانبه، أوضح الرئيس التنفيذي لبنك الأردن في فلسطين، سيف عيسى ، أن برنامج المظلة الإغاثية الذي أطلقه البنك لدعم قطاع غزة يشمل ستة محاور أساسية تم تصميمها بناء على أولويات الدعم، وتحت هدف أساسي محدد يتمثل في تقديم دعم موجه وفعال يلبي احتياجات المواطنين بشكل مباشر.

وبين عيسى أن المحاور الستة للبرنامج ستتضمن؛  أولا: تقديم دعم مالي مباشر لأحد أهم المؤسسات الفلسطينية التي تعنى بدعم مرضى السرطان لاسيما الأطفال منهم، وذلك للعمل على توفير الأدوية اللازمة لهم والتي انقطعت عنهم منذ فترة طويلة. كما سيتمثل المحور الثاني في توريد وتركيب وتشغيل محطة لتحلية مياه البحر تعمل بالطاقة الشمسية، وستكون قادرة على إنتاج 40/ 50 متراً مكعباً يومياً من المياه الصالحة للشرب، أما المحور الثالث فأوضح أنه سيتضمن توفير حزم المستلزمات الصحية والنسائية وعلب حليب للأطفال حديثي الولادة بالتعاون مع مؤسسة تعنى بهذا المجال.

هذا وسيقوم البنك ضمن المحور الرابع بالتعاون مع برنامج الأغذية العالمي لتوفير الطحين الذي يعتبر أحد أهم الاحتياجات الغذائية الماسة في الفترة الحالية ، حيث سيتم إدخال 369 طنا من الطحين إلى قطاع غزة والتي ستغطي احتياجات 37 ألف مواطن لمدة شهر كامل. كما وسيشمل المحور الخامس توفير وجبات غذائية ساخنة بالتعاون مع أحد الشركاء المحليين. أما المحور السادس للبرنامج  فسيتضمن تقديم دعم مالي مباشر لأحد المؤسسات التي تٌعنى برعاية الأيتام ، وذلك لدعم ورعاية الأطفال الأيتام من قطاع غزة.

وأكد عيسى أنه سيتم البدء بإجراءات تنفيذ المظلة الإغاثية فوراً، وذلك بالتنسيق مع الشركاء الاستراتيجيين الذين سينفذون المحاور الستة، آملا أن تسمح الظروف الميدانية بأن يتم تطبيق البرامج الإغاثية ووصول المساعدات للقطاع بأسرع وقت ممكن.

ومن الجدير بالذكر أن بنك الأردن كان من أوائل المؤسسات المالية التي أعادت الاستثمار في فلسطين بعد إنشاء السلطة الوطنية الفلسطينية عام 1994، حيث ساهم البنك في تقديم خدمات مصرفية متميزة في الأراضي الفلسطينية، واستهدف شريحة واسعة من القطاعات الفلسطينية وساهم في دعم وتطوير الاقتصاد المحلي.

تصميم وتطوير