بالأسلحة المناسبة.. حزب الله يستهدف مواقع للاحتلال

26.05.2024 04:57 PM

وطن: أعلنت المقاومة الإسلامية في لبنان -حزب الله-، أن مجاهديها شنوا هجوماً نارياً مُكثّفاً بالأسلحة الصاروخية وقذائف المدفعية استهدف ‏موقع "جل العلام"، وانتشاراً لجنود الاحتلال في محيطه، مؤكدةً أنهم حققوا إصابات ‏مباشرة ‏وأوقعوا خسائر مؤكدة بين جنود الاحتلال. ‏

وأشارت المقاومة إلى أن العملية تأتي في إطار الرد على الاغتيال الذي قام به الاحتلال في بلدة ‌‏الناقورة وإصابة المدنيين، ودعماً للشعب الفلسطيني الصامد في قطاع غزة وإسناداً لمقاومته الباسلة.

وفي بيان آخر، أكدت المقاومة الإسلامية استهداف المنظومات الفنية في موقع "العباد" بالأسلحة المناسبة، وتحقيق إصابة ‏مباشرة فيها، ممّا أدى إلى تدميرها. ‏

كذلك، استهدف مجاهدو المقاومة الإسلامية موقع "المالكية"، وانتشاراً لجنود الاحتلال في محيطه ‌‏بالأسلحة المناسبة، وحقّقوا إصابات مباشرة.‏

وبالتزامن، أفادت وسائل إعلام الاحتلال بإطلاق صاروخين مضادين للدروع نحو مستوطنة "مرغليوت"، بالإضافة إلى إعلان جيش الاحتلال عن إطلاق 15 صاروخاً باتجاه مستوطنات الجليل الغربي، حيث أطلِقَت صفارات الإنذار في مستوطنات "أفيفيم"، "يرؤون"، "البصة"، "حانيتا"، "شلومي"، و"رأس الناقورة"، شمالي فلسطين المحتلة، عند الحدود مع لبنان.

وأفادت مصادر صحفية في الجنوب عن استهداف مسيّرة تابعة لجيش الاحتلال لطريق عام الناقورة قرب موقع لقوات "اليونيفيل"، بصاروخ، وعن استهداف أطراف بلدتي الناقورة والجبين بالقذائف المدفعية.

وكانت المقاومة الإسلامية في لبنان، قد نفذت، أمس السبت، عدة عمليات ضدّ جنود جيش الاحتلال ومواقعه العسكرية عند الحدود مع فلسطين المحتلة.

المصدر: الميادين 

تصميم وتطوير