"فلسطين ستتحرر من البحر إلى النهر".. نائبة رئيس الوزراء الإسباني تثير غضب دولة الاحتلال

24.05.2024 08:01 AM

وطن: علقت نائبة الرئيس الإسباني، يولاندا دياز، على اعتراف بلادها رسميا بالدولة الفلسطينية، مؤكدة أن هذه الخطوة تتعلق بحقوق الإنسان والشرعية الدولية.

وكان لافتا ما قالته دياز خلال شريط فيديو بثته على حسابها في منصة "اكس"، الثلاثاء، حين أكدت أن فلسطين ستصبح حرة من "البحر إلى النهر"، وهي عبارة يرددها الفلسطينيون دائما، وتثير غضب الاحتلال الإسرائيلي وداعميه.

ويشير شعار "من النهر إلى البحر" إلى فلسطين التاريخية قبل احتلالها عام 1948.

وفي سياق متصل، قالت دياز إن "الوضع في فلسطين يجبرنا على مواصلة العمل لإنهاء الإبادة الجماعية وتحقيق وقف إطلاق النار".

 

تصميم وتطوير