هل يستطيع الشعب الفلسطيني التغلب على التحديات بإرادته القوية؟

23.04.2024 06:37 PM

كتبت افنان الشولي:

عندما نتحدث عن الوضع الاقتصادي الصعب للشعب الفلسطيني في ظل الحرب على غزة والتحديات الاقتصادية في الضفة الغربية، يتجلى أمامنا صورة مؤلمة لواقع يمزج بين الخسائر البشرية والمأساة الاقتصادية إن الحرب، بغض النظر عن سببها أو مدى تبريرها، تفتح جراحًا عميقة في نسيج المجتمع، وتضع الاقتصاد في مواجهة تحديات هائلة.

تعتبر الحروب والصراعات من أخطر العوامل التي تؤثر على الاقتصاد، ولكن الوضع في فلسطين يزداد تعقيدًا بفعل الحصار الذي يفرضه الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة منذ سنوات طويلة، والذي يعتبر عاملاً مساهمًا رئيسيًا في تدهور الوضع الاقتصادي والإنساني هناك.

تضاف إلى ذلك الدمار الهائل الذي يلحق بالبنية التحتية والمرافق العامة خلال الحروب، مما يجعل عملية إعادة الإعمار أمرًا ضروريًا ومكلفًا للغاية. هذا الدمار يؤثر بشكل كبير على القدرة الاقتصادية للمواطنين والشركات، ويقلل من فرص العمل والدخل، مما يزيد من حدة الفقر والتشرد في القطاع.

ومع ذلك، فإن الإرادة الصلبة والمرونة العالية للشعب الفلسطيني تبرز كقوة قادرة على تحمل الصعاب والنهوض من تحت الركام. يظهر ذلك من خلال الشباب الذين يبذلون جهودًا كبيرة للابتكار وبناء مستقبل أفضل رغم التحديات، سواء من خلال ريادة الأعمال أو التعليم أو العمل الجماعي في المجتمعات المحلية.

من الضروري أن يتحرك المجتمع الدولي بسرعة لتقديم الدعم والمساعدة اللازمة للشعب الفلسطيني، ليس فقط في إعادة الإعمار وتوفير الاحتياجات الأساسية مثل المياه والكهرباء والرعاية الصحية، بل أيضًا في تشجيع الاستثمار وتوفير فرص العمل ودعم المشاريع الاقتصادية المستدامة.

وفي ظل هذه التحديات، يتجلى تحمل الشعب الفلسطيني في قول الشاعر الفلسطيني محمود درويش: "إذا ما الشعبُ يَوْمَا أرَادَ الْحَيَاةَ فَلا بُدَّ أنْ يَسْتَجِيبَ القَدَر"

وفي وسط الصعوبات والمحن، يظهر تحدي الشعب الفلسطيني في قول الشاعر الفلسطيني طه حسين: "في هذا الزمن من كانت له صدر يستوعب الدمع يعيش ومن لا يعيش"

ومن خلال شجاعتهم وصمودهم، يجسد الشعب الفلسطيني روح المقاومة كما قال الشاعر الفلسطيني محمود درويش: "وَنَحْنُ لا نَدْخُلُ البَحْرَ بِرِجْلَيْنِ مَرَّةً وَأُخْرَى بِرَأْسِنَا مَرَّةً"

جميع المقالات تعبر عن وجهة نظر أصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء

تصميم وتطوير