تصفيات أمم أسيا

"الفدائي" الأولمبي يخسر من اليابان بهدف

09.09.2023 11:58 PM

وطن: خسر المنتخب الوطني الفلسطيني الأولمبي لكرة القدم من نظيره الياباني بهدف نظيف في ثاني مباريات "الفدائي" التي أقيمت على إستاد علي آل خليفة ضمن المجموعة الرابعة من التصفيات الآسيوية المؤهلة لنهائيات كأس آسيا 2024 تحت 23 سنة.

وبدأ الشوط الأول سريعاً بين المنتخبين، ومع أول دقيقة شهدت تصدى حارس "الفدائي" عبد الهادي ياسين لكرة مباغتة حولها إلى ركنية.

ومع مرور الدقائق دخل "الفدائي" أجواء اللقاء في ظل الضغط المتقدم وإغلاق المساحات أمام سرعة لاعبي اليابان، ومحاولات الثنائي زيد قنير، وسامر زبيدة، ومن خلفهم مهند حسنين، ومحمد ديرية عبر الأطراف.

سيطرة المنتخب الياباني على الكرة أجبرت "الفدائي" على التراجع لتأمين الخطوط الدفاعية، والتي نجح فيها اللاعبين في إبعاد الخطورة اليابانية، حيث أنقذ المدافع عمر كايد كرة محققة لليابان بعدما أبعد الكرة عن خط المرمى، قبل أن يعود الحارس ياسين في إبعاد تسديدة أخرى.

وأسفر الضغط الياباني عن تسجيل الهدف الأول، بعدما نجح أفضل لاعبي اليابان ياما توما في إيصال الكرة للمهاجم شوتا، وسدد كرة قوية في مرمى ياسين بالدقيقة 21.

الضغط الياباني استمر، وقابله دفاع فلسطيني منظم، إلا أن الكرات الثابتة شكلت خطورة على مرمى الحارس ياسين الذي تألق في التصدى لرأسية قوية، لينتهي الشوط الأول بتقدم اليابان بهدف نظيف.

ومع انطلاق الشوط الثاني تخلى "الفدائي" عن الواجبات الدفاعية نسبياً، وبدت رغبته في التقدم نحو المرمى الياباني بمحاولة زيد قنبر، وسامر زبيدة في الدقيقة 49، ليعود مجددًا المنتخب الياباني للتحكم بالكرة وسط محاولات خطيرة تصدى لها دفاع وحارس "الفدائي" باقتدار.

ودفع المدير الفني "للفدائي" إيهاب أبو جزر بالثنائي أنس الخطيب، ومحمد صندوقة بدلاً من مهند حسنين، ومحمد ديرية في الدقيقة 58، لتنشيط النواحي الدفاعية، واستغلال الكرات المرتدة، والاعتماد على الكرات الطويلة للوصول إلى المرمى الياباني.

واستعاد "الفدائي" توازنه، وبدأ في تنظيم الهجمات عبر الأطراف مع تأمين الخطوط الخلفية لمنع اختراق لاعبي اليابان، وإبعاد الخطورة عن الحارس ياسين.

ومع دخول الثنائي صادق عبيد، وجبران الحج يوسف بدلاً من سامر زبيدة، وحمزة حسين بالدقيقة 72، حافظ "الفدائي" على الاتزان الدفاعي في ظل السيطرة اليابانية الكبيرة عبر الأطراف، ومن العمق، ليعود الحارس المتألق ياسين في التصدى لتسديدة قوية عند الدقيقة 78.

محاولات "الفدائي" القليلة شهدت خطورة نسبية على المرمى الياباني لولا تسرع لاعبي الوطني في ترجمة تلك الفرص والتي كان أخطرها محاولة جبران الحج يوسف الذي سدد كرة سهلة بعد متابعة تسديدة زميله قنبر في الدقيقة 81.

ولم تحمل الدقائق الأخيرة من الشوط الثاني أي جديد، لتنتهي المباراة بفوز اليابان بهدف نظيف.

ومن المنتظر أن يختتم المنتخب الأولمبي مبارياته في المجموعة ذاتها مع باكستان يوم الثلاثاء المقبل الساعة التاسعة والنصف مساءً.

 

تصميم وتطوير