أوكرانيا تعلن الانسحاب من سوليدار وفاغنر تتقدم في باخموت

25.01.2023 02:39 PM

وطن: بعد نحو أسبوعين على إعلان روسيا سيطرتها على مدينة سوليدار، وبعض المناطق المجاورة لها، أعلن الجيش الأوكراني، اليوم الأربعاء، أنه انسحب من المدينة التي شهدت معارك طاحنة.

فقد أعلن المتحدث العسكري الأوكراني، في إقليم دونباس، سيرغي تشيريفاتي، في تصريحات لفرانس برس: "بعد معارك صعبة لأشهر.. انسحبت القوات الأوكرانية من المدينة إلى مواقع مجهزة".

غير أن المتحدث العسكري الأوكراني رفض تحديد تاريخ الانسحاب من باخموت، المدينة المحورية في مقاطعة دونيتسك.

وكانت روسيا أعلنت قبل نحو أسبوعين سيطرتها على المدينة بعد معارك ضارية، بل وأعلنت السيطرة على قرى وبلدات في محيط سوليدار.

واعتبرت السلطات الروسية والموالية لها في دونيتسك، أن من شأن السيطرة على سوليدار تسهيل عملية حصار باخموت.

وأعلن حاكم منطقة دونيتسك، الموالي لروسيا دينيس بوشيلين، اليوم الأربعاء، أن وحدات من قوات فاغنر العسكرية الخاصة تتقدم في بلدة باخموت فيما يدور القتال في أحياء سكنية كانت تحت سيطرة أوكرانيا.

ونقلت وكالة تاس الروسية للأنباء عنه قوله "الوحدات، بالتحديد وحدات فاغنر، تتقدم في أرتيوموفسك (الاسم الروسي لبلدة باخموت) نفسها".

وأضاف "القتال يجري بالفعل على المشارف وفي الأحياء التي كانت حتى وقت قريب تحت سيطرة العدو".

وقالت روسيا في وقت سابق هذا الشهر إنها استولت على بلدة كليشتشيفكا إلى الجنوب من باخموت في تقدم نسبت مجموعة فاغنر الفضل فيه لنفسها.

(المصدر- سكاي نيوز)

تصميم وتطوير