ملاك النتشة.. كفيفة أبدعت العزف ودق الدف والطبل

27.09.2022 10:19 AM

وطن- الخليل- محمد دميري: بعزم وإصرار وإرادة كبيرة، استطاعت ملاك النتشة ابنة الـ 21 ربيعًا، تجاوز التحديات التي واجهتها في حياتها، فهي كفيفة "فاقدةً للبصر" ولكنها تُبصر بقلبها وشغفها لتنير طريقها وتكمل مسيرها.
ملاك طالبة تدرس اللغة الإنجليزية في جامعة الخليل، تتحدث لوطن عن مواهبها المتعددة، فتقول: "بعزف بيانو، وبدق طبلة ودف، وكتير حابة أتعلم جيتار".
وتعكس ملاك اهتمامها بقضيتها الفلسطينية وقضايا الأشخاص ذوي الإعاقة، فهي المثقفة برغم ما تمر فيه.
"عن طريق الكتب نستطيع السفر لكل العالم ونحن في مكاننا" بهذه الكلمات عبّرت ملاك عن حبها للقراءة مضيفة: بالقراءة نستطيع التواصل بمن هم حولنا في أي مكان.
تسعى ملاك لتكون روائية، واضعة حجر الأساس لقصتها التي تعيش لتجسد واقعها، وتكون سيرتها الذاتية على شكل رواية تجذب القراء لأبعد مدى.
تقرأ ملاك كتب تطوير الذات، والتنمية البشرية، وتسعى لتشمل كافة المجالات فـ "بالقراءة نتثقف" قالت ملاك.
ما بين مقطع أغنية "ماما يا ماما" و"غزة رسمت هالوعد" حاولت ملاك أن تنمي موهبة غنائها وتنصر قضاياها التي تهتم بها، وتضعها على سُلم أولوياتها.

وواجهت ملاك العديد من المعيقات خلال فترة دراستها سواء المدرسية أو الجامعية منها، فما بين شح الطرق والأساليب الدراسية، والتنمر، وعدم اكتراث الهيئة التدريسية لفهمها الدروس أو عدمه وجدت نفسها.
"افهمونا، تقبلونا، احتوونا، احنا متلكم، احنا بنقدر" ختمت ملاك حديثها متأملةً وصول رسالتها للجميع بأن الأشخاص ذوي الإعاقة قادرين وليسوا أقل من العامة.

تصميم وتطوير