المستشار الألماني يرفض استخدام مصطلح "فصل عنصري" لوصف إجراءات الاحتلال بحق الفلسطينيين

17.08.2022 10:21 AM

وطن: رفض المستشار الألماني أولاف شولتس الثلاثاء، استخدام كلمة "فصل عنصري" (أبرتهايد) لوصف إجراءات الاحتلال بحق الفلسطينيين، وذلك بعد اجتماع مع الرئيس محمود عباس.

وخلال مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس عباس في برلين، قال شولتس: "من الطبيعي أن يكون لدينا تقييم مختلف فيما يتعلق بالسياسة الإسرائيلية، وأريد أن أقول صراحة هنا إنني لا أؤيد استخدام كلمة الفصل العنصري ولا أعتقد أنها تصف الوضع بشكل صحيح".

من جانبه، حذر الرئيس عباس من مغبة تقويض حل الدولتين، مشيرا إلى أن "تحويله إلى واقع الدولة الواحدة بنظام الأبارتهايد، لن يخدم الأمن والاستقرار في منطقتنا، ولن يبقي أمام الشعب الفلسطيني سوى البحث عن حقوقه في دولة واحدة بحقوق متساوية للجميع"، وتساءل: "فهل هذا ما تريده إسرائيل؟ وهل هذا يريده المجتمع الدولي؟".

وكان الرئيس عباس وصل مساء الاثنين، إلى برلين في زيارة رسمية غير محددة الفترة.

المصدر: روسيا اليوم

تصميم وتطوير