عبر حقيبة سفر.. عبد الله البابا من غزة يبتكر وحدة أسنان متنقلة

15.08.2022 11:52 AM

غزة-وطن- أحمد الشنباري: عبر حقيبةِ سفر بلاستيكية استطاع الشاب عبد الله البابا ان يحول معاناة الكثير من المواطنين في المناطق المهمشة وذوي الاحتياجات الخاصة إلى إمكانية علاج اسنانهم بسهولة، فتجربة الشاب الصعبة مع والده المقعد كانت دافعاً لإنجاز مشروعاً يعتبر الأول في قطاع غزة، حيث استطاع الشاب البابا ابتكار وحدة أسنان متنقلة.

بقول عبد الله، أن فكرة المشروع جاءت من وحي المعاناة التي عاشها مع والده المقعد الذي لم يتمكن في وقتٍ ما من الذهاب إلى طبيب الأسنان، حيث أن أغلب مراكز أطباء الأسنان في الطوابق العلوية وبحاجة إلى بذل مزيد من الجهد للوصول اليه خاصة بأن والده مقعد.

ويضيف البابا " من هنا جاءت فكرة العمل على الحقيبة حيث ان فئة ذوي الاحتياجات الخاصة وكبار السن بحاجة إلى حل يناسب إمكانية علاج أسنانهم بسهولة، بالإضافة إلى أن المواطنين في المناطق الشرقية من غزة يعانون من صعوبة الوصول إلى عيادات الأسنان في أوقات متأخرة ".

وبيَّن البابا ان وحدة الأسنان المتنقلة تُسهم بشكل كبير في الحد من نقل الفايروسات للأشخاص ذوي المناعة الضعيفة، حيث توفر هذه الوحدة العلاج الآمن لهم.

وحول إمكانية تطبيق الفكرة إلى واقع يكمل عبد الله حديثه قائلاً " بدأت بالبحث عبر الإنترنت بعد ان أصبحت الفكرة جاهزة، حيث وجدت شيء شبيه لها في العالم، لكن كان البديل في غزة هو حقيبة السفر كونها المتوفرة والتي يمكن الاعتماد عليها في العمل، وبدأت بإدخال الأساسيات التي يعتمد عليها الطبيب في عيادته".

وأوضح عبد الله الذي استطاع من داخل غرفته الدراسية الصغيرة ان يبتكر وحدة الأسنان، ان الحقيبة تتكون من شقين الأول الشق الهيدروليكي الذي يضم فيه التوصيلات الخاصة بالأدوات المستخدمة، والشق الميكانيكي هو الذي يوفر ضعط الهواء المناسب للأدوات المستخدمة في الحقيبة.

ويرى ان توفير مضخة الهواء اللازمة بالإضافة الى عدم توفر الأدوات المستخدمة كانت من أبرز الصعوبات التي واجهته خلال عملية إنجاز وحدة الأسنان.

ويطمح عبد الله في توفير بيئة حاضنة لمشروع تمكنه من العمل عليه بشكل أكبر وتصويره بما يناسب العمل في قطاع غزة من خلال دعم مؤسسات مختصة وتوفير التمويل اللازم لمشروعه.

تصميم وتطوير