لجنة تقصي الحقائق: الإخفاقات في جميع سجون الاحتلال وليس في جلبوع فقط

11.08.2022 04:42 PM

وطن: قال رئيس لجنة تقصي الحقائق التي شكلتها حكومة الاحتلال حول نفق الحرية في سجن جلبوع، القاضي المتقاعد مناحيم فينكلشتاين، اليوم الخميس، إن الإخفاقات التي اكتشفت في مصلحة السجون "لم تبدأ وانتهت في سجن الجلبوع"، وأنه أكتشفت عيوب في الأداء الأساسي في جميع السجون، في مواضيع مثل عدّ الأسرى ومراقبتهم، حسبما ذكرت وسائل إعلام عبرية.

وجاءت أقوال فينكلشتاين ردا على نائب مفوضة سجون الاحتلال، موني بيتان، الذي قال في إفادته أمام اللجنة إن "كل شيء بدأ وانتهى في سجن الجلبوع"، في إشارة إلى فتمكن 6 أسرى في 6 أيلول/سبتمبر الماضي من انتزاع حريتهم، وهو ما كشف عن إخفاقات عديدة في السجن.

ووفقا لعضو لجنة تقصي الحقائق، أريك برفينغ، فإنه تم اكتشاف كميات كبيرة من الرمل تحت قسم الأسرى الفلسطينيين في سجن مجيدو، بعد ثلاثة أشهر من عملية جلبوع، وأن "السجان وقادة القسم لم يكونوا على علم بذلك... وعدم فرار أسرى من مجيدو مسألة حظ وحسب".

تصميم وتطوير